كتاب وآراء

ردا على تصريحات منسبوة للأحمر

الوقت قبل 3 أسابيع

أكتب ردا على تصريحات منسوبة للجنرال علي محسن لحمر، مستعدون لكم  ايها الارهابي علي محسن بل وساقولها بكل رحابه قدومكم سيحل مشاكل شتى لدينا في الوطن الجنوبي ونشكرك على نفاذ صبرك من عدم وصول البيني الجنوبي للاقتتال..

قد يقول قائل ان منشورك هذا قابل للتاؤيل ولكنا نعلم ايدلوجيتكم شخوص وقوى المركز منذ الازل وانتم لا ترضون ان يحكمكم احرار بل انه مسأله السلطه خطا احمر لديكم فاخترعتم السيطره بالاحزاب والقوه والثروه بيدكم هيهات والله لقد افلستم من اليمن الشمالي الابي وهاهم احرار مأرب والجند وتهامه والجوف والبيضاء لن يقبلون بعد اليوم ان يكونون اتباع فانتم لا تقاتلون الا بابناء الناس افلستم حتى في استخدامكم للدين لمواجهه حقنا كجنوبيين في استعاده دولتنا وثروتنا وسيادتنا نستعيدها رغما عن انوفكم بكل حب لكل حر في اليمن لن نعاملهم بسوء بل سنكون حظنهم وحصنهم وظهورهم التي تحميهم للتخلص من سطوتكم عشتم ظلمه وستنتهون مرتزقه لا تؤمن لا بحلف ولا مبداء الا اذلال الاحرار..

اطمئن مستعدون لكم ودروس الماضي التي قلت لم تكن بقوتك او قدرتك العسكريه او حتى شجاعتك ولكن كان التظليل والشتات الجنوبي وصفقات الشركات المشبوهه لنهب الجنوب هي من جعلتكم تشعرون بنشوه المنتصر التي افقدته بصيرته وزاد عتوه ونفوره حتى اصبحت لدينا ثوره استقلال ولدى اخوتنا في اليمن الشمالي انتفاضه استبداد فالتاريخ يعيد نفسه في مراحل الستينات كانت لدى ثله الاحرار بصنعاء رغبه في اقامه جمهوريه نجحتم بالخدع في اغتيالهم فردا فردا والقائمه تطول كما زرعتم في الجنوب من استغل عاطفه قوميه الانتماء الجهوي اليمننه لتحويلها الى فريه اليمن الواحد الذي يجب ان تعود وحدته كفرع لاصل وانتم والله لا اصل لكم ايها البقايا للسلاله القوقازيه والفاشيه والايرانيه والاسرائليه و سيشهد التاريخ انتهاء فحقبتكم ليعود اليمانون احبه موحدين كشعوب في ظل دولتين ..

مستعدون لكم فمرحى لها من معركه فاصله وبالنسبه للرئيس عبدربه منصور هادي نعلم انكم تسعون لا ستخدامه حصان طروادة ولكن ضميره وجنوبيته ومؤازرته للحق اكبر من ان تنطلي عليه حيلكم فقد قدم على مر التاريخ مالم يقدمه او فارس في تشتيت وتفتيت قداراتكم الشريره واهلا ومرحباً به رئيساً يستقبله الانتقالي وكل حر جنوبي فهو لنا وحقنا و نتشرف به جميعاً  والتحالف العربي عليهم الادراك ان سمومكم لن تطال المخدوعين بكم اما نحن فخلفنا شعب سترى منه ما ينسيك كل امجاد اسلافكم التي لم تكن الا بالدسائس والمكر وقالها هادي دمبوعنا وقائدنا العظيم كمل الكذب. 

المهندس علي المصعبي

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة