الفن والفنانون

نتفليكس تسحب أفلامها والسعودية تشارك بـ9 افلام..

كان السينمائي يثير الجدل

الوقت السبت 14 أبريل 2018 5:00 م
كان السينمائي يثير الجدل

اليوم الثامن خافيير باردم وسلمى حايك

اليوم الثامن وكالات
أيام قليلة تفصلنا عن بدأ فعاليات مهرجان كان السينمائى فى دورتها الـ71، ويبدو أن هذه الدورة ستثير الكثير من الجدل، حيث أعلنت شركة نتفليكس، أنها ستسحب كل أفلامها المشاركة فى المهرجان بعد أن منع المنظمون خوض أفلام الشركة مسابقاته، لرفضها العرض فى دور السينما.
 
وقال تيد ساراندوس مدير المحتوى فى نتفليكس، فى مقابلة مع مجلة فارايتى، إن عرض الأفلام فى مهرجان كان، لن يكون له معنى بعد أن غير قواعده، كان مدير المهرجان تييرى فريمو، قال الشهر الماضى، إن نتفليكس رفضت توزيع أفلامها فى دور العرض بفرنسا، وبالتالى ستمنع من المنافسة فى الحدث الذى يستمر 12 يومًا، لكنه أوضح أن بوسع الشركة عرض أفلامها خارج المسابقات الرسمية.
 
وقال ساراندوس، لمجلة فارايتى، إن نتفليكس لن تشارك خارج المنافسات، وأضاف «لا أظن أن هناك أى منطق فى الخروج من المسابقات»، وتعتزم نتفليكس، عرض 80 فيلمًا فى العام الحالى لعملائها الذين يبلغ عددهم 109 ملايين على مستوى العالم، وعرضت الشركة بضعة أفلام مثل (Bright) من بطولة ويل سميث فى عدد محدود من دور العرض، لكن معظم سلاسل دور العرض الكبرى رفضت طرح أفلام نتفليكس، لأنها تعرضها على الإنترنت فى نفس التوقيت.
 
وكشف عواد العواد وزير الثقافة السعودى عن أنه لأول مرة ستشارك المملكة فى مهرجان كان السينمائى، من خلال جناح مخصص، سيتم من خلاله عرض تسعة أفلام قصيرة من قبل صناع السينما السعوديين، وأضاف فى بيان: «تتطلع المملكة إلى حضورها الأول فى المهرجان، احتفالاً بتنوع المواهب والفرص فى صناعة السينما السعودية ودعمها، وتشرع المملكة العربية السعودية فى تطوير صناعة مستدامة وديناميكية تدعم وتشجع جميع مراحل دورة الأفلام وتقدم مجموعة رائعة من المواقع ليكتشفها صانعو الأفلام فى العالم»، وسيتم عرض تسعة أفلام قصيرة للمخرجين الشباب السعوديين فى ركن الأفلام القصيرة فى مهرجان كان خلال الفترة ما بين 14 و15 مايو.
 
أما السينما المصرية فيمثلها فى فعاليات المهرجان فيلم «يوم الدين» للمخرج أبو بكر شوقى، والفيلم يتناول حياة رجل فى منتصف عمره، ترعرع داخل مُستعمرة للمصابين بالجُذام.. يغادر هذه المستعمرة وينطلق برفقة صديقه وحمار خلال رحلة عبر أنحاء «مصر» فى محاولة لمعاودة الاتصال بعائلته من جديد، والفيلم يتناول موضوع مرض الجذام عن قصص حقيقية لبعض المرضى من خلال رجل صعيدى يرى شقيقه بعد 40 عامًا والكل يبتعد عنه بسبب ما أصابه من تشوهات، ويجسد الفنان جلال العشرى والد الفنان محمد عبدالعظيم ووالد الرجل المشوه أيضًا كما تشارك فى بطولته شهيرة فهمى وراضى جمال.
وعن المشاركة العربية، يشارك فيلم «كفر نعوم» للبنانية نادين لبكى فى المسابقة الرسمية للمهرجان، فيما يشارك فيلم «صوفيا» للمغربية مريم بن مبارك و«قماشتى المفضلة» للسورية غايا جيجى فى مسابقة نظرة ما التابعة للمهرجان.
 
وعن الأفلام المنافسة على جائزة السعفة الذهبية «Palme d›Or» وهى أعلى جائزة تمنح لفيلم بمهرجان كان، وبدأ منح هذه الجائزة عام 1955، ويعرض فى الافتتاح فيلم Everybody Knows لأصغار فرهادى، كما ينافس ايضا الافلام الاتية..فيلم « At War» لستيفان بريز، فيلم « Dogman « لماتيو جاروني، فيلم «Le Livre d’image»  لجون لوك جودار، فيلم «Asako I & II» لريوسوكى هاماجوشى، فيلم «Sorry Angel» لكريستوفور هونور، وفيلم «Girls of the Sun» لايفا هوسون، فيلم «Ash is Purest White» لجيا زانجكى، فيلم «Shoplifters» لهيوركازوو كورى ايدا، فيلم Burning إخراج لى شانج دونج، فيلم «Capernaum»  للمخرجة نادين لبكي، فيلم «Blackkklansman» لسبيكى لي، فيلم «Under the Silver Lake» لديفيد روبيرت ميتشيل، فيلم « Three Faces « جعفر باناهي، فيلم «Cold War» لباول باويليكوسكى، فيلم Happy as Lazzaro إخراج اليس روهرواشر، الفيلم المصرى «يوم الدين» لإبراهيم شوقى، فيلم «Summer» من إخراج Kiril Serebrennikov
 
عن المشاركة حول العالم فينافس على فئة «CINÉFONDATION» هذا العام 17 فيلما منها 3 أعمال «رسوم متحركة»، وكان اختيار الأعمال المنافسة تم انتقائهم من بين 2426 التى عرضتها مدارس السينما فى جميع أنحاء العالم، وتضم قائمة»، فيلم «DOLFIN MEGUMI» من إسرائيل، فيلم «END OF SEASON» من بريطانيا، فيلم «SAILOR›S DELIGHT «من فرنسا، فيلم» INANIMATE «من بريطانيا، فيلم « EL VERANO DEL LEÓN ELÉCTRICO «من شيلى، فيلم» PALM TREES AND POWER LINES «من الولايات المتحدة الأمريكية، فيلم» DONG WU XIONG MENG «من الصين، فيلم» FRAGMENT DE DRAME«من فرنسا، فيلم «CINCO MINUTOS AFUERA» من الأرجنتين، فيلم « LOS TIEMPOS DE HÉCTOR» من المكسيك
فيلم «DOTS» من أستراليا، فيلم «INNY » من بولندا، فيلم «ALBASTRU SI ROSU IN PROPORTII EGALE» من رومانيا، فيلم «COSÌ IN TERRA» من إيطاليا، فيلم «KALENDAR» من روسيا، فيلم «MESLE BACHE ADAM» من إيران، فيلم «I AM MY OWN MOTH» من الولايات المتحدة الأمريكية.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة