الصحة والمجتمع

للتخفيف من وطأة الأزمة الاقتصادية..

إفطارات جماعية في أربع محافظات يمنية

الوقت الخميس 14 يونيو 2018 10:36 ص
إفطارات جماعية في أربع محافظات يمنية

اليوم الثامن تثمين جهود الهلال الأحمر وإشادات بمشاريعه الإغاثية والإنسانية

اليوم الثامن وام

وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس 2000 سلة غذائية «المير الرمضاني» على الأسر الفقيرة وذات الدخل المحدود وعلى ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم بمديرية الشحر في محافظة حضرموت بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لإغاثة أهالي المديرية للتخفيف عنهم وطأة الأزمة الاقتصادية بسبب الحرب التي خلفها الانقلاب الحوثي الإرهابي، وألقت بظلالها على الشعب اليمني الشقيق.

حضر عملية التوزيع المهندس أمين سعيد بارزيق مدير عام مديرية الشحر، ومصبح العبد البحسني نائب مدير عام مديرية الشحر.

وقال أحمد النيادي رئيس فريق هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في تصريح صحفي له عقب التوزيع إن هذه المشاريع الإغاثية والإنسانية التي تنفذها الهيئة بمحافظة حضرموت تأتي بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة واستمراراً لمشاريع الهيئة التي غطت كافة المناطق اليمنية المحررة.

وأثنى على التعاون الكامل الذي تقدمه السلطات المحلية بمحافظة حضرموت وحسن تعامل من قبل المواطنين المحليين، مما ساهم في إيصال تلك المساعدات لمستحقيها.

من جانبه ثمن مدير عام مديرية الشحر جهود فريق الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة حضرموت معرباً عن شكره وتقديره لدولة الإمارات حكومة وشعباً على وقفتهم التاريخية مع الشعب اليمني في هذه الظروف الصعبة.

وفي سياق متصل، وبتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أقام الهلال الأحمر الإماراتي مساء أمس الأول الثلاثاء، مأدبة إفطار جماعية في الجامع الكبير بمدينة شقرة الساحلية في محافظة أبين. 

وشكر أحمد عمر الدعمكي إمام وخطيب الجامع الكبير في شقرة، الهلال الأحمر الإماراتي وفريق المتطوعين الذي أقام مأدبة الإفطار الجماعي في جامع شقرة، وهي أول مرة تقوم منظمة بمثل هذا العمل. من جهتهم عبر المواطنون، الذين حضروا مأدبة الإفطار، عن شكرهم لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولدولة الإمارات والهلال الأحمر الإماراتي على كل من يقدمونه للشعب اليمني للتغلب على الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد.

إلى ذلك، أقامت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساء الاثنين بحديقة النصب التذكاري بمدينة التواهي في عدن إفطاراً جماعياً بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حضره المئات من أبناء العاصمة اليمنية المؤقتة، وذلك في إطار الإفطارات الجماعية التي تقيمها الهيئة طوال أيام شهر رمضان في المحافظات المحررة، ضمن فعاليات «عام زايد». وعبر المواطنون اليمنيون المشاركون في المائدة عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على ما تقدمه من مساعدات للشعب اليمني على المستويات كافة، خاصة الخدمية والمعيشية، ما أسهم في تسريع عملية تطبيع حياة اليمنيين في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشونها جراء انقلاب الحوثي.

على صعيد متصل، نظم الهلال الإماراتي أمس الأول، إفطاراً جماعياً للأسر غير القادرة بمنطقة مريس شمال محافظة الضالع اليمنية، وذلك في إطار سلسلة الإفطارات الجماعية التي تقيمها يومياً في المحافظات اليمنية المحررة طوال الشهر الفضيل.

ووصف أهالي منطقة مريس الإفطار الجماعي باللفتة الإنسانية الطيبة، مقدمين الشكر لدولة الإمارات على وقوفها الدائم مع الشعب اليمني ولفريق الهلال الأحمر الإماراتي على جهوده المستمرة في التخفيف من تداعيات الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمرون بها. وأعربوا عن تقديرهم وامتنانهم لهذه اللفتة الإنسانية التي تدل على وشائج القربى بين الشعبين الشقيقين، مثمنين جهود فريق هيئة الهلال الأحمر المتمثلة في إغاثة الفقراء والمحتاجين وبرنامج إفطار الصائم، إضافة إلى إقامة المشروعات الأساسية المرتبطة بحياة المواطنين كخدمة الماء والكهرباء والصحة والتعليم والتي تلقى ترحيباً واسعاً من قبل الأهالي. وتنفذ هيئة الهلال منذ بدء شهر رمضان المبارك مشروع إفطار الصائم والذي يستمر طوال الشهر الكريم ويشمل كافة المحافظات اليمنية بهدف التخفيف من معاناة الفقراء والمحتاجين.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة