كتاب وآراء

نبيل العوذلي يكتب:

وأقلام طارق كذلك !

الوقت الخميس 19 يوليو 2018 2:11 م

هناك من يرى ان طارق لديه ارث سياسي وعسكري ورثه عن علي عبدالله صالح بعد مقتله ، وربما يكون الأمر كذلك نوعاً ما الا ان طارق سيفشل اذا ظهر كنسخه مشابهه لتلك الحقبة ولم يظهر كوجه جديد يحمل التغيير .

نبيل الصوفي كقلم أو بوق اعلامي هو من بين الاشياء التي ورثها طارق وكما على قوات طارق ان تتجه شمالاً فكذلك اقلامه .
الصوفي وفي مقال مطول تحدث عن الضالع ابتداء من 86 مروراً بكل الاحداث منها حرب 2015 وتعيين الزبيدي محافظاً لعدن وصولاً للمجلس الانتقالي الذي يراه ضالعياً .
كعادتهم لا يتجهون شمالاً ويبثون سمومهم واحقادهم معتقدين ان في ذلك انتصاراً لهم .
لم يتعاطوا يوماً مع الجنوب كقضية وشعب ، فيبحثون عن خلق تناقضات والبحث عن اشخاص او كيانات مناطقية او ادوات يريدون توظيفها .
يقول الصوفي ان الضالع انفصلت عن الدولة في 94 وحان الوقت للتفاهم معها لاعادتها للاحلام الوطنية وكأنه لا يعلم ان احلامنا الوطنية تتمثل في استعادة وطن هذه هي قضية الضالع واحلامها وهي كذلك لكل الجنوب .
الصوفي وضع مقارنة بين الضالع والحوثي وتحدث عنها وكأنها وحش غوغائي صنعته ظروف قاسية ويجب النظر في مظلوميتها وارشادها للطريق السليم .
لا يزال كعادته غبياً يرى نفسه محترفاً في الرقص على رؤس الثعابين ولديه مهارات شيطانية اكتسبها من المستنقع الذي نشأ فيه ويريد استعراضها دون اعتبار للواقع والتحولات او اتعاظ من النتائج !
ياصوفي لا الشرعية أبينية ولا الانتقالي ضالعي .
الشرعية كنتم احد اركانها وممن توافق على انشائها قبل ان تنقلبوا عليها ولا لأبين علاقة بها .
ابين والجنوب حاضر في الانتقالي ولا امامكم الا ان تحترموا الجنوبيين وارادتهم او تصطدموا بهم وبحماقاتكم التي لن تكسبكم الجنوب ولن تعيد لكم الشمال !
/ نبيل عبدالله

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة