كتاب وآراء

مقدمة لاغْتِيَال (نخبة الإعلام الجنوبي)

الوقت السبت 04 أغسطس 2018 1:30 م

البعض قد لا يفهم ان العدو لديه قوائم جاهزة لتصفية كل من يخالفه ويشكل خطر وتهديد عليه وهذا الامر مستمر ولسنوات طوال استهدفوا فيه القيادات العسكرية والأمنية ولم يسلم الخطباء وأئمة المساجد من شرورهم , والجديد هنا دخول قوائم الاعلام والله يعلم من بعدهم  ؟؟

ومن حماقة وغباء مرتزقة العدو انهم سربوا كشف الاغتيالات لكاتب أحمق قام بكتابة بتزوير غبي ليبحث عن مصروف أخر الشهر من مرتزق اخر اعلى منه درجة .

الأهم لنا طبعا هو نشر تلك القوائم وتحديد الفئات وطريقة الاغتيال المختلفة الذي يدل على نوايا عمل إرهابي ممنهج وبغباء تم نشره ممن كان يومآ ما احد ادواتهم الإعلامية وبرتبة عسكرية بأحد المعسكرات الموالية لعلي محسن الأحمر وحاليا بمعسكر سكرتارية بن دغر .

حتى تصنيف الاغتيال مرعب ومتعارف عليه بين الإرهابيين ومنفذين العمليات حيث ان :

الفئة الأولى لابد من التصفية بعبوة ناسفة

الفئة الثانية الاكتفاء بطريقة القنص او كاتم الصوت

الفئة الثالثة حوادث السير او السم

سيتم اعتبار ناشر هذه القائمة متواطئ بشكل مباشر في حالة لأقدر الله وتمت تهديد او تصفية القيادات الإعلامية للجنوب والتي حملت على عاتقها رسالة الوطن ومستعدة للتضحية لأجله وهم مدركين ان من اوجع عفاش سابقا سيجعل الاخونج والحوثيين يتحالفون للتخلص منهم او التشويه بهم على اقل تقدير .

عمموا هذا المنشور ليفهم الحمقى والمرتزقة انهم تحولوا لمجرد أدوات تخدم عدوهم بتصفية أهلهم وان حياة شبابنا ليست رخيصة .

الجنوب عشقٌ لا ينتهي

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة