الفن والفنانون

كشف لـ"اليوم الثامن" كواليس مسلسل طايع..

عمرو عبدالجليل: أعشق الأدوار المركبة و"حربي" أجهدتني نفسيا

الوقت الأحد 12 أغسطس 2018 9:37 م
عمرو عبدالجليل: أعشق الأدوار المركبة و"حربي" أجهدتني نفسيا

اليوم الثامن الفنان عمرو عبدالجليل

مازال الفنان عمرو عبدالجليل يحصد ردود الأفعال حول دور " حربي " الذي قدمه في مسلسل طايع والذي حقق من خلاله نجاحا كبيرا وكان حديث الجمهور والنقاد والسوشيال ميديا ،طوال شهر رمضان ومابعده ، وفِي حوارنا معه أكد علي عشقه للشخصيات المركبه التي تخرج أفضل مابداخله من موهبة في التمثيل ، ولذلك كان لنا معه هذه الحوار 


 في البداية  حدثنا عن ردود الأفعال التي تلقيتها بعد عرض مسلسل طايع ؟ 


الحمد لله ردود الأفعال كلها كانت إيجابيه بصراحة فاقت توقعاتي ، ولكي أكون صادقا أعرف أن المسلسل سينجح لأسباب كثيرة لكن أن يكون رد الفعل بهذا الشكل فهذا لم أكن أتوقعه وأحمد الله علي هذا النجاح الكبير الذي يليق بالجهد الذي بذلناه في العمل وعامة لكل مجتهد نصيب 


الشخصية التي قدمتها كانت مركبة جدا ورغم الشر والقسوة إلا أن الجمهور كان متعاطفا مع شخصية حربي فما تعليقك ؟

الحقيقه فعلا أن الدور كان صعبا وبه مشاعر إنسانية متناقضه مابين الخير والشر ، وعمق الشخصية أعطاني مساحه كبيرة في التمثيل والآداء وعشت لحظات إنسانية كبيرة فيها ، وكان هذا أجمل مافي الدور ، وانا بطبيعتي أحب الأدوار المركبه لإنها تبرز إمكانيات الممثل وموهبته الحقيقية ، وبالرغم من أنني قدمت دور الصعيدي قبل ذلك إلا أن الدور هنا مختلف في كل شيء 

 

ماأكثر شيء أجهدك في هذا العمل ؟

هل تصدق برغم تركيبة الشخصية التي قدمتها إلا أنها لم تجهدني بقدر ماأجهدني التصوير في الصحراء في جو شديد الحرارة  ، وبصراحة التصوير في الصحراء صعب جدا ومجهد لأقصي حد ولكن كله يهون من أجل عمل جيد وناجح ويعلم مع الجمهور 


وهل قمت بإضافة أي تفاصيل للعمل كالإرتجال أو الخروج عن ماهو مكتوب في السيناريو ؟ 


أحيانا بسيطة حدث ولن ارتجلت في بعض الجمل البسيطة لكن تم حذفها وماتم تقديمه علي الشاشه هو المكتوب بالنص في السيناريو ، وللعلم في اعتقادي الشخصي أن أي إنسان لديه حس كوميدي سواء كان طيبا أوشريرا وجميعنا لدينا جميع الجوانب الإنسانية ،، لكن المخرج عمرو سلامه كان حريص جدا علي أن تكون شخصية حربي جادة طول الوقت 


كان لك تصريح بأنك قرأت دورك فقط دون باقي السيناريو ووافقت علي العمل فهل اعتمادك علي الدور يجعلك توافق علي عمل فني   ؟ 

لم أقرأ السيناريو ، لكني قرأت المعالجة الدرامية للعمل كله ، وكنت أعرف تفاصيل كل حلقه ، 

وعملت على المفهوم الذي فهمته على الشخصية وتركيزي كله كان على شخصية "حربي"، والمؤلف والمخرج هم المسؤولون عن أي تفاصيل درامية أخري. وليس أنا 


 ماهي معاييرك لأختيار أي عمل تشارك به ؟

معاييري في البداية هي الورق والشخصية التي أقدمها وماإذا كانت ستناسبني وتبرز إمكانياتي كممثل ، وطبعا مخرج العمل والكاست ، وفِي مسلسل طايع شخصية حربي كانت مثيرة وغريبة وأعجبتني منذ أن قرأت السيناريو 


وكيف تعاملت مع ردود الأفعال في نفس الوقت الذي كان التصوير مستمرا لنهاية شهر رمضان ؟ 

 

هل تصدق أن هذه أول مرة في حياتي أكون في مرحلة التصوير وفِي نفس الوقت يعرض المسلسل

واستمر التصوير حتي ٢٥ رمضان ، وبصراحه لاأحب ذلك أبدا ، وهذا يجعل الكاست كله متوترا هذا غير الإجهاد المتواصل ، ولكن الحمد لله تمت وعدت علي خير 


يقال بأن مخرج العمل عمرو سلامه كان قلقا من التعامل معك ؟ 

يضحك ، إكتشفت أنه كان قلق مني حينما سمعته يقول ذلك في لقاء تليفزيوني مؤخرا ، ولكننا تقابلنا بلطف شديد  وود ومحبه وكانت العلاقة بيني وبينه  طيبة منذ بداية العمل وحتى النهاية، ولم يكن لدي أي معلومة عن قلقه مني قبل ذلك وربما لأنه لم يتعامل معي من قبل ، وربما يكون أخد انطباع عني من أشخاص آخرين  ، لا أعرف بالظبط ولكن كانت علاقتنا فيها ود وطيبه واحترام طول الوقت 


وكيف وجدت  التعامل مع مخرج ومؤلف وممثلين تتعامل معهم لأول مرة في "طايع"؟

عادي ، لم يكن هناك أي شيء يستدعي القلق كما أن فريق العمل نفسه كبير فعمرو سلامه مخرج محترف وكبير وفي التأليف ال دياب معروفين بأعمالهم الجيده وعمرو يوسف فنان كبير ونجم ، لم أفكر لحظة في هذا الموضوع 


علي ذكر عمرو يوسف بطل العمل كان هناك مباراة تمثيلية بينك وبينه لدرجة أن كثير من الجمهور اعتبرك البطل الرئيسي للمسلسل فما تعليقك ؟ 

لكل شخص وجهة نظره ولكن الحقيقة المسلسل بطولة عمرو يوسف ، ووجهة نظري أن كل فنان بطل في دوره وتستطيع ان تقيس ذلك اذا ماحذفت الدور مثلا هل سيخل بالعمل ام لا ، وفِي النهاية أي عمل فني هو بطولة جماعيه ولايوجد فنان يستطيع العمل بمفرده وجميعنا نكمل بعضنا حتي يخرج في النهاية العمل للنور بشكل جيد وناجح 


ماذا عن كواليس العمل التي جمعتكم أثناء تصوير العمل ؟ 

الروح الطيبه والجو العام بين كاست العمل كان موجودا طول الوقت وكلنا كنا حريصين علي أن يخرج العمل بأفضل صوره ، وهذا التناغم ظهر للجمهور علي الشاشه 


هناك  انتقادات وجهت للمسلسل بأن مشاهده قاتمه ومليئة بالدم والقتل فما تعليقك ؟ 


 في الحقيقة لاأهتم إلا بالتفاصيل التي تخص الشخصية التي أقدمها وما لها من علاقات بالشخصيات الأخرى الموجودة في المسلسل، والموضوع وجهات نظر ونحن قدمنا عمل فني ناجح نال إعجاب الناس، والحقيقة أنني متمرد على نفسي حينما أشاهد مشاهدي وأعتمد في الأمر على وجهات نظر الناس وردود أفعالهم وسمعت بنفسي الجمهور يقول " كله قتل مفيش ضرب بس " 

وللعلم دائما ماأنتقد نفسي حينما أشاهد أدائي علي الشاشة وأقول كان لازم أمثله بشكل تاني 


في النهاية ماذا عن أحدث أفلامك سوق الجمعة ؟ 


الفيلم انتهينا من تصويره وننتظر عرضه وأقدم من خلاله  شخصية "خرطوش" وهي شخصية شعبية جديدة علي دراميا ، وتم تصويره بديكورات حقيقة بمنطقة السيدة عائشة، وإن شاء الله يعجب الجمهور ويحقق نجاح كبير

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة