أخبار وتقارير

المجلس الانتقالي الجنوبي..

الجمعية الوطنية تعقد اجتماعها الاستثنائي بالعاصمة عدن

الوقت الخميس 16 أغسطس 2018 3:28 م
الجمعية الوطنية تعقد اجتماعها الاستثنائي بالعاصمة عدن

اليوم الثامن المجلس الانتقالي الجنوبي

عقدت الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي اليوم الخميس دورة استثنائية بدعوة من اللواء / عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي. لمناقشة تطورات الوضع والرد على اي محاولة لتجاهل التمثيل الجنوبي بمفاوضات جنيف وفي بدء الافتتاح القى الاستاذ فضل الجعدي القائم باعمال رئيس المجلس كلمة نقل في مستهلها تحيات اللواء عيدروس الزبيدي لأعضاء الجمعية الوطنية وكافة الحضور.

وقال: نعلم حجم المسؤولية التي تقع على عاتق الجمعية الوطنية بصفتها ممثلة للشعب الجنوبي في ظل اوضاع صعبة يعيشها الجنوب والمواطن الجنوبي جراء سياسة الفساد التي تمارسها حكومة بن دغر وزرعها الفتن والفوضى . واضاف : ان شعبنا الجنوبي قد اتخذ قراره في وقت مبكر ، قرار استعادة الدولة والاستقلال وبناء دولة مدنية ديمقراطية حديثة تؤمن بالسلام وحق التعايش ومن هذا المنطلق يقع عليكم في الجمعية الوطنية تجسيد ارادة الشعب وتحمل المسئولية الوطنية في هذه اللحظات التاريخية الفارقة لتحقيق الاهداف النبيلة لشعبنا المكافح والمناضل والذي قدم التضحيات تلو التضحيات ودفع من دمه الغالي ضريبة الحرية والبقاء. . واكد : ان حوارات الحل السياسي التي يقودها المبعوث الدولي لن يكتب لها النجاح لوجود طرفي حرب لايريدانها ان تنتهي ، طرف يبسط سيطرته على الشمال وطرف الشرعية وادواته الموزعين على الرياض وقطر وتركيا . فيما يلي نص الكلمة : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ رئيس الجمعية الوطنية الجنوبية الاخوات والاخوة اعضاء الجمعية في المستهل انقل اليكم تحيات الاخ رئيس المجلس الانتقالي وتمنياته لهذا الاجتماع الاستثنائي النجاح .. نعلم جميعا حجم المسئولية التي تقع على عاتقكم كممثلين للشعب وصوته الهادر وفي ظل الوضع البائس الذي أوصلتنا اليه حكومة بن دغر التي عجزت كليا عن تحقيق اي انجازات تذكر وتمادت بطريقة ممجوجة في فسادها وفشلها المتعمد واصبحت بؤرة لانتاج الازمات وزراعة الفتنة ونشر الفوضى والتعذيب المرير الذي طال امن المواطن وسكينته وحياته المعيشية ،، كما وينعقد اجتماعكم في ظل االاوضاع السياسية والاقتصادية ومجمل التعقيدات الداخلية والخارجية المتعلقة بالحل السياسي ومسارات ادارة الحرب التي أخفقت حتى الان في تحقيق أهدافها خاصة في جبهات الشمال التي تحولت الى وسيلة استنزاف وخلال الاربع السنوات لم تحقق اي تقدم ولم تحرز اي نصر .. ايها الاخوات والاخوة نحيي من خلالكم وفي هذه اللحظات جماهيرنا المكافحة وندعم ونقف مع اعتصاماتهم ومطاابهم وتصعيدهم ضد حكومة الفساد والازمات .. ان شعبنا الجنوبي العظيم قد اتخذ قراره في وقت مبكر ، قرار استعادة الدولة والاستقلال وبناء دولة مدنية ديمقراطية حديثة تؤمن بالسلام وحق التعايش ومن هذا المنطلق يقع عليكم في الجمعية الوطنية تجسيد ارادة الشعب وتحمل المسئولية الوطنية في هذه اللحظات التاريخية الفارقة لتحقيق الاهداف النبيلة لشعبنا المكافح والمناضل والذي قدم التضحيات تلو التضحيات ودفع من دمه الغالي ضريبة الحرية والبقاء ، ونثق ثقة مطلقة انكم بقدر تلك المسئولية وسنمضي معا الى الامام ولن نسمح لأيا كان النيل او الانتقاص من ارداة شعبنا ، فدماء الشهداء هي التي تلون اعلام النصر وترسم حدود الاوطان ، وإرادة الشعوب لاتقهر مهما كان حجم التحديات .. السيدات والسادة المجتمعون لقد قطع المجلس الانتقالي اشواطا طويلة في ماراثون القضية الجنوبية العادلة وعمل بحهود جبارة على تسويق وشرح قضيتنا في اروقة المنظمات والدول والافراد الاعتباريين وفتحنا مكاتب تنسيق في عديد من الدول الفاعلة واستطعنا بناء علاقات سياسية وإقامة ندوات ولقاءت وفعاليات بالتوازي مع البناء المؤسسي داخليا ،، ومازلنا مستمرين في مسار التأكيد على ان قضيتنا هي الرافعة الحقيقية للسلام وهي مفتاح الحل لكل القضايا التي ستبلور استقرار الاقليم والعالم ،، وان اي محاولات للانتقاص من قضيتنا او اعتساف ارادة الشعب بتجاهل مطالبه أو بتمثيله ديكوريا من خلال الشخوص والادوات التي لاحجم لها ولاوزن فعلي على الارض ، فإن ذلك امرا غير مقبول وسنرفضه بكل الوسائل ولن نسمح مطلقا بحدوثة ولدينا القوة التي نستمدها من صلابة وصمود شعبنا ومقاومته الباسلة التي صنعت معجزة التحرير ضد الانقلابيين ومازالت تقدم التضحيات في جبهات الساحل الغربي جنبا الى جنب مع اخواننا في التحالف العربي حتى اليوم .. ايها الاخوات والاخوة ان حوارات الحل السياسي التي يقودها المبعوث الدولي لن يكتب لها النجاح لوجود طرفي حرب لايريدانها ان تنتهي ، طرف يبسط سيطرته على الشمال وطرف الشرعية وادواته الموزعين على الرياض وقطر وتركيا ،، كما ان المباحثات ستكون باهتة ولا معنى لها في ظل استمرار عدم الاستماع لصوت الجنوب وتضحياته،، وفي هذا المضمار لابد لنا من التذكير بما قاله الاخ رئيس المجلس الانتقالي ، ) بأننا نعرف كيف نجعل العالم يسمعنا وبأننا نعرف طريق الحديدة جيدا ولدينا القدرة الكاملة على اجبار جريفيت بالمجيئ الينا .( ،، ونؤكد يقينا على ما قاله رئيس المجلس الانتقالي طالما والامم المتحدة لا تصغي الا لصوت القوة فنحن اقوياء وسبق لنا ان حررنا جنوبنا في وقت مبكر جدا ونسيطر على الارض بعد ان حررناها ، كما واننا نملك تفويضا شعبيا يحتم علينا الوفاء بالتزاماتنا امام شعبنا وانتاج خيارات كثيرة تخدم مسارات قضيتنا العادلة للوصول الى الاستحقاقات الكبرى التي يتطلع اليها شعب الجنوب العظيم . ايها المجتمعون الافاضل ان علاقتنا بدول التحالف قد عمدتها الدماء في معارك الكرامة ومازلنا نخوض معا في جبهات الساحل الغربي مواجهات حتمية مع عدو مشترك واحد في الوقت الذي تتماهى بعض ادوات الشرعية مع هذا العدو وتشكل وجها اخر له ، ومجددا نؤكد وقوفنا المصيري مع دول التحالف العربي حتى الانتصار على الانقلابيين وفي الوقت ذاته فإن عدالة قضيتنا تحتم على الجميع الوقوف معها ومبادلة الوفاء بالوفاء ولا مناص لدى الشعوب الحرة الا تقرير مصيرها مهما كانت التضحيات..

السلام والتحية لشعبنا الصامد ولمقاومتنا الباسلة في كل المواقع والجبهات ،، متمنيا لاجتماعكم التوفيق وترجمة ما يصبو اليه الشعب والخروج بقرارات تكون بمستوى طموحاته المشروعة .. الرحمة والخلود للشهداء ودمتم ودام الجنوب حرا ابيا .. والسلام عليكم ورحمة الله فيما القى نائب رئيس الجمعية الوطنية كلمة قال فيها إن الجمعية تقف أمام مسؤوليتها تجاه شعبها الجنوبي والوقوف الجاد والمسؤول امام دعوة المبعوث الدولي المشاورات في جنيف في الوقت الذي يمر فيه الوطن بمراحل غاية في الصعوبة موكدا انه سيتم الانتصار على تلك الصعوبات لأن الجنوبيين أصحاب حق وقضية عادلة وسيدافع عنها بكل شرق وكرامة حتى استعادة الدولة.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة