الصحة والمجتمع

رفيف الياسري..

الغموض يكتنف طبيعة وفاة خبيرة تجميل عراقية شهيرة

الوقت الجمعة 17 أغسطس 2018 8:55 م
الغموض يكتنف طبيعة وفاة خبيرة تجميل عراقية شهيرة

اليوم الثامن تواردت أنباء عن اعتقال مشتبهين في قتلها

اليوم الثامن بغداد

ما زالت أسباب وفاة خبيرة التجميل العراقية رفيف الياسري غامضة، بعد مرور يوم كامل على إعلان وفاة صاحبة أكبر مراكز التجميل في العاصمة بغداد.

وقال مصدر في مستشفى الشيخ زايد في بغداد، لـ"العربي الجديد"، إن "المستشفى استقبل عصر الخميس الدكتورة رفيف الياسري وكانت متوفاة. دائرة الصحة في بغداد قررت إحالة الجثة إلى الطب العدلي لمعرفة سبب الوفاة، هذا الأمر يتطلب عدة أيام".

وأوضح أن "أقارب خبيرة التجميل المتوفاة يلحون على المستشفى لمعرفة سبب الوفاة، لكن ليس لدينا ما نضيفه في هذا السياق، وننتظر مثلهم تقرير الطب العدلي".

وأكد أحد أقارب المتوفاة، ويدعى زيد الياسري، أنها لم تكن تعاني من أي مرض قبل وفاتها، موضحاً لـ"العربي الجديد" أن ذويها بانتظار تقرير الطب العدلي لمعرفة السبب الحقيقي وراء وفاتها. "مستشفى الشيخ زايد اكتفى بإبلاغنا بالعثور عليها متوفاة في منزلها ببغداد، دون أن يبين سبب الوفاة. لا نريد أن نستبق الأحداث، وننتظر التحقيق لمعرفة الحقيقة".

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية، الجمعة، عن تشكيل فريق عمل للتحقيق في ملابسات الوفاة. وقال المتحدث باسم الوزارة، سعد معن، إن "قيادة شرطة محافظة بغداد شكلت فريق عمل يضم عدداً من المختصين، وبالتنسيق مع خبراء من مديرية الأدلة الجنائية، للتحقيق في ملابسات وفاة خبيرة التجميل رفيف الياسري".


وأوضح في بيان أن "الفريق سينسق مع دائرة الطب العدلي لإجراء الفحص على الجثة من أجل معرفة الأسباب التي أدت إلى الوفاة، ونتائج التحقيق ستعلن بعد انتهاء الإجراءات"، مطالباً بعدم إطلاق الشائعات والتكهنات، كون اللجنة المختصة هي الفيصل في تحديد أسباب الوفاة.

وكانت وسائل إعلام محلية قد نقلت، يوم الجمعة، أنباء مفادها بأن الشرطة العراقية ألقت القبض على شخصين يشتبه في تورطهما في مقتل خبيرة التجميل التي اشتهرت بمساعدة الأيتام والفقراء، وسبق أن قدمت برامج تلفزيونية متخصصة في التجميل.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة