أدب وثقافة

فرنسى لم يغب عنه الضوء..

لوحات هنرى ماتيس تبهر أوروبا

الوقت الخميس 13 سبتمبر 2018 3:00 م
لوحات هنرى ماتيس تبهر أوروبا

اليوم الثامن هنرى ماتيس

اليوم الثامن وكالات
أقنع المتحف الوطنى فى لندن (ناشيونال جاليرى) محكمة استئناف أمريكية بأنه ليس من حق أحفاد سيدة كانت ملهمة للفنان الفرنسى هنرى ماتيس المطالبة باستعادة لوحة تعود لعام 1908 يقولون إنها سلبت من العائلة.
واتخذ قضاة محكمة استئناف الدائرة الثانية فى نيويورك، أمس الإثنين، قرارًا جماعيًا بأن الحصانة السيادية تكفل للمتحف ولبريطانيا الحق فى عدم إعادة لوحة (جريتا مول) إلى أحفاد صاحبة الصورة وهم أوليفر وليامز ومارجريت جرين من بريطانيا وإيريس فيلمر من ألمانيا.
 
وهنرى ماتيس (1869-1954 م) هو رسام فرنسى، يعد من كبار أساتذة المدرسة الوحشية، واستعمل تدريجات واسعة من الألوان المنتظمة، فى رسوماته التى كانت تُعنى بالشكل العام للمواضيع، مهملة التفاصيل الدقيقة، ويعتبر من أبرز الفنانين التشكيليين فى القرن العشرين.
 
لوحة الموسيقى
 
أقام ماتيس فترة بمدينة طنجة المغربية، أثرت فيه بشكل مباشر، واحتفظت ذاكرته بأزقة ومقاهى وفنادق أشهر المدن المغربية، مثل طنجة، ومراكش، وفاس، والصويرة، ظهرت  فى لوحاته.
 
تتضمن أعماله لوحات تصويرية، منقوشات، منحوتات، زجاجيات (كنيسة الدومينيكيين فى فينشى، 1950 م)، تَعرض العديد من متاحف العالم أعماله، وخصص اثنان منها له فى فرنسا، أحدهما فى نيس (Nice) والآخر فى كاتو (Cateau).
 
لوحة الغرفة الحمراء
 
ورغم مرور أكثر من 60 عامًا عل رحيل "ماتيس" لا يزال الفرنسى قادرا على البقاء فى قلوب عشاق الفن التشكيلى، ولا تمر فترة حتى يتم عرض لوحاته فى أحد معارض أوروبا، أو بيع إحداها فى أكبر المزادات العالمية.
 
 
وخلال أغسطس من العام الماضى، استضافت الأكاديمية الملكية للفنون فى لندن هذه الأيام، وللمرة الأولى فى أوروبا، معرضًا يشمل محتويات مرسم ماتيس التى رافقته دائماً وأصبحت مصدر إلهامه، ضم 35 قطعة، إلى جانب 65 عملاً فنياً، ما بين لوحات ومنحوتات، ورسومات أنجزها الفنان الفرنسى.
 
ومن أبرز تلك المعارض أيضًا معرض "ماتيس وبيكاسو"، الذى افتتح نهاية يونيو فى متحف الفنان هنرى ماتيس فى مدينة نيس فى الجنوب الفرنسى، حيث ضم المعرض أكثر من 150 عملاً للفنانَين، 30 منها من متحف بيكاسو فى باريس و120 عملاً من متاحف ومجموعات فرنسية وعالمية. ومن أهداف المعرض كشف الوجوه المتعددة للعلاقة التى جمعت بين المبدعين الكبيرين.
 
لوحة جاريةلوحة جارية
 
وخلال مزاد على المقتنيات النادرة للملياردير الأمريكى الراحل ديفيد روكفلر، بدار مزادات كريستى فى نيويورك، حققت  لـ  ماتيس تصور "جارية تستلقى بجانب ثمار الماجنوليا مبلغ 80.7 مليون دولار.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة