الفن والفنانون

الدمية الشهيرة..

باربي من لحم ودم لأول مرة على الشاشة

الوقت الأربعاء 09 يناير 2019 7:12 م
باربي من لحم ودم لأول مرة على الشاشة

اليوم الثامن دور مميز في "الفرقة الانتحارية"

اليوم الثامن نيويورك

ستؤدي الممثلة الأسترالية مارغوت روبي دور باربي في أول فيلم مكرس للدمية الشهيرة مع ممثلين فعليين على ما أعلنت مجموعة "ماتل" لصناعة الألعاب واستوديوهات "وورنر براذرز" في بيان مشترك.
وسبق للدمية باربي التي تحتفل خلال العام الحالي بعيدها الستين، أن كانت محور حوالي ثلاثين فيلما للصور المتحركة لم يبث أي منها في قاعات السينما.
وسيشرف على الفيلم الطويل القسم الحديد في مجموعة صناعة الالعاب الأميركية العملاقة، "ماتل فيلمز" وتشارك في انتاجه "لاكيتشاب انترتاينمت" شركة الانتاج التي تملكها مارغوت روبي.
وقالت روبي في البيان "يشرفني جدا أن أوكل هذا الدور وأن أنتج فيلما سيكون له برأيي أثر إيجابي جدا على الأطفال والجمور في العالم باسره".
وقد بيعت حتى الآن أكثر من مليار دمية باربي منذ عرضها للمرة الأولى في معرض الألعاب في نيويورك في التاسع من مارس/آذار 1959.
وحققت روبي التي تبلغ من العمر 28 عاما نجاحات متواصلة، وفي رصيدها حوالي عشرين فيلما من اهمها "الفرقة الانتحارية" الذي قدمته العام 2016 مع النجم ويل سميث، والتي لعبت من خلاله دور هارلي كوين عشيقة الجوكر.

وقدمت أيضا دورا مميزا في فيلم "وولف اوف وول ستريت" وشاركت في فيلم "ماريون" والذي تجسد فيه شخصية ماريون التي تعد جزءًا من قصص روبن هود الفلكلورية الإنكليزية، وتولت بطولة فيلم "تونيا" عام 2017 وجسدت فيه السيرة الذاتية للاعبة تونيا هاردينغ، ورشحت على أساسه لنيل جائزة أوسكار أفضل ممثلة.
وفي اغسطس/آب المقبل، تظهر الممثلة الاسترالية في فيلم "ذات مرة في هوليوود" للمخرج الأميركي كوينتن تارانتينو، وتجسد دور الممثلة الأميركية شارون تايت التي قتلت على يد عصابة تشارلز مانسن في منتصف القرن الماضي.
في فيلم الدراما التاريخية "ماري ملكة الاسكتلنديين" الذي عرض في ديسمبر/كانون الاول 2018، واخرجه جوسي رورك، لعبت روبي دور الملكة إليزابيث الاولى.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة