الرياضة

لا تغتالوا أحلام المواهب..

الموهوب «محمدين» سيناريو الابعاد لشبل حسان أبين

الوقت الأحد 21 يوليو 2019 8:43 ص
الموهوب «محمدين» سيناريو الابعاد لشبل حسان أبين

اليوم الثامن فريق حسان ابين لكرة القدم - ارشيف

ليس من المعقول ان نقبل بسيناريو ابعاد الواعد الحساني " محمد عوض حسن " الملقب محمدين من 
اختيارات لاعبي منتخب الناشئين .. إلا بأنها حالة عبث ومساحة مفروغة من الفكر الذي يرتبط بمثل هذه 
المواعيد ، أكان من قبل المدرب المخول أو ممن ساعده في ملاعب أبين.
آخر مشاهد الواعد " محمدين" كانت إعادته من فرزة السفر حيث توجه اللاعبون المختارون إلى صنعاء لخوض 
اولى محطات الاعداد والاختيار للمجموعات التي تم أختيارها.
في تفاصيل ما حصل للنجم الواعد  محمد ..ابن النجم الكبير عوض حسن .. حالة فراغ للفكر الذي لا يجيد 
التعامل .. فهذا لصغير ابلغ بأنه ضمن المجموعة المختارة من ابين .. والتي اشرف عليها البعداني 
وبامهيد .. بمساعدة بعض نجوم كرة القدم في ابين الولادة التي تمد كرة القدم دوما وابين بخاماتها 
وواعديها.. ومع ظهور الكشف , ظهر مالم يكن الولد الموهوب ، يتوقعه .. فقد قيل أن الاسم استبعد ليس 
لقدراته وما يمتلكه .. ولكن لامور اخرى دار فيها حديث بين النجم الكبير عوض حسن " والد اللاعب" واحد 
نجوم كرة ابين وحسان الذي كان ضمن منظومة الاختيار.
كارثة بكل المقاييس ، ظهرت في صيغة عقلية محدودة تسبب فيها النجم الذي استشير ، بنقل وقائع غير 
حقيقة جعلت مساعد المدرب للمنتخب محمد البعداني يستبعده .. وحينما تدخل البعض ومن بينهم مدير مكتب 
الشباب في ابين احمد الراعي الذي رعف موهبة محمد عوض حسن " محمدين" عادت الامور إلى شكل مغاير ، فقد 
ابلغ والد الموهوب "محمدين"  من قبل الراعي بالتواجد في موعد سفر المجموعة المختارة الى صنعاء.
تصوروا المشهد شاب يافع موهوب ، يغادر زنجبار ويودع أهله ، بأحلام ملامسة احلام بداية مشوار النجومية 
، وحينما يوصل الى عدن برفقة زملاءه .ز يطلب منه مغادرة المكان والعودة إلى أبين ، دون اي اعتبارات 
اخرى ..بعدما ابلغ من قبل مدير مكتب الشباب بان هناك اتفاق بان يكون "محمدين" ضمن الاختيارات التي 
ظهر فيها بموهبته وقدراته .ز قبل ان يتدخل النجم الكبير بوضع مالا يصح وخلق مشكلة لا علاقة لها بما 
كان يجب في التعامل الراقي مع شبان رياضيون يحلمون ويتمنون. 
الرسالة المهمة في تفاصيل هذه السطور .. من العيب ان يظلم "محمد عوض حسن" لمجرد أن هناك من خلق 
مشكلة من العدم .. أراد فيها ان يظهر بطل وقوي على حساب اخلاقيات الرياضة وموهبة لاعب واعد سيمثل 
ابين لون يمثل نفسه .. لهذا فأن الكرة نلعبها بتمريرة طويلة الى الكاتبن محمد حسن البعداني .. 
ليكون مساحة الأنصاف في اطار ما تعبر عنه أخلاق الرياضة التي لا تعترف لا بزمان ولا بمكان .. فهي القيمة 
الثابتة وفقا لمعيار السلوك والورح التي يجتمع فيها الجميع.. فهل تقراء السطور بمفهوم ووعي راقي 
بعيد عن ضيق الفكر الذي تسبب فيه النجم الكبير في رياضة ابين.. هذا الامل والمنشود.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة