أخبار وتقارير

محافظ شبوة يحتمي بالأحمر..

"معركة شمالية جنوبية" في عتق وحاكم مأرب يشكل غرفة عمليات

الوقت الجمعة 23 أغسطس 2019 4:34 م
"معركة شمالية جنوبية" في عتق وحاكم مأرب يشكل غرفة عمليات

اليوم الثامن عناصر شمالية مسلحة عقب ضبطهم في مدينة عتق

شكل حاكم مأرب الإخوان سلطان العرادة غرفة عمليات للإشراف على معركة شمالية ضد الجنوب في شبوة، قبيل ارسال تعزيزات عسكرية من قوات الاحتلال اليمني في بيحان صوب العاصمة عتق، التي تشهد معارك عنيفة منذ ليل الخميس، فيما دحضت قوات النخبة مزاعم إعلامية بثتها قناة العربية السعودية، تحدثت حول سيطرة قوات الإخوان على العاصمة عتق، قبل ان تدحض قوات النخبة ذلك بتسجيلات مرئية من وسط مواقع زعمت القناة السعودية انها سقطت بيد قوات الإخوان.

وقالت مصادر عسكرية في مأرب لـ(اليوم الثامن) "ان العرادة شكل الأربعاء الماضي غرفة عمليات في المحافظة للإشراف على الحرب التي فجرتها قوات موالية لتنظيم الإخوان الإرهابي في مدينة عتق".. مشيرة الى ان العرادة "أطلق مسؤولين أمنيين الأربعاء على تفاصيل المعركة التي اعتبرها "معركة الدفاع عن الوحدة اليمنية".

وذكر المصدر وهو ضابط في قيادة المنطقة العسكرية بمأرب ان العرادة لم يظهر اهتماما بالحرب ضد الحوثيين، كما هو الآن حاصل في شبوة، الأمر كان مثيرا، وخلال الاجتماع الذي عقد الأربعاء، ظهرت على ملامحه حالة من القلق.

وقالت صحيفة مأرب برس "إن العرادة وجه قائد المنطقة العسكرية الثالثة الجديد اللواء محمد الحبشي، برفع الجاهزية القتالية للقوات والاستعداد بحزم وقوة مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار المحافظة".

وقالت مصادر مقربة من حكومة هادي "إن قرار تعيين الحبشي قائدا للمنطقة الثالثة، بديلا للقائد الأول الذي وصف بالضعيف، في حين ان القائد الجديد يعد من اكثر القيادات العسكرية دموية وانه مكلف بمهمة احتلال شبوة وحضرموت".

وقالت وسائل إعلامية موالية لحكومة الإخوان في مأرب ان قوة عسكرية تم الدفع بها من مأرب قد تجاوزت ظهر الجمعة بيحان في الطريق صوب العاصمة عتق للالتحام بقوات الإخوان هناك.

واظهرت صورا بثتها وسائل إعلام إخوانية، فيما كتب قيادي إخواني معلقا على الصورة "انها قوات الوحدة ترفع علم الوحدة، وسوف تبيد الانفصاليين في شبوة، الوحدة خطر أحمر".

وأكدت مصادر مقربة من السلطة المحلية في شبوة لـ(اليوم الثامن) "ان المحافظ بن عديو لم يهرب باتجاه السعودية، وانه هرب باتجاه مأرب، وانضم الى غرفة العمليات التي شكلها العرادة لمتابعة الاحداث في شبوة.

وضبطت قوات النخبة العشرات من العناصر الشمالية التي تم الدفع بها إلى شبوة للمشاركة في القتال.

وقالت مصادر عسكرية في محافظة مأرب أن زعيم الجناح العسكري في حزب الإصلاح إخوان اليمن على محسن الأحمر أمر بوقف جبهات القتال في مأرب والجوف ، ووجه قواته الشمالية صوب محافظة شبوة.

وأكدت المصادر أن الأحمر دفع بتعزيزات من قواته الشمالية باتجاه عتق مركز محافظة شبوة ، وذلك عبر سلوك طريق ترابية من محافظة مأرب.

 وكشفت المصادر أن من بين التعزيزات الشمالية التي دفع بها الأحمر باتجاه عتق العشرات من عناصر تنظيم القاعدة ، والمئات من المتشددين من عناصر حزب الإصلاح.

هذا وعبرت قبائل شبوة وأبناء المحافظة عن استنكارهم لما يقوم به الأحمر من الدفع بتعزيزات شمالية إلى عتق ، بما فيهم عناصر إرهابية ومتشددة.

 اكد مصدر خاص لموقع "عدن تايم" ان شوارع عتق بمحافظة شبوة شهدت معارك شرسة بين قوات النخبة وقوات محور عتق أضحت المدينة صباح اليوم على اثرها مشلولة.

وقال المصدر ان قوات النخبة تسيطر على مداخل المدينة في هذه الاثناء.

الى ذلك اكدت مصادر اعلامية القبض في عتق على قيادي كبير من حزب الإصلاح من محافظة ذمار وبرفقته ستة ضباط آخرين.

وكشفت المصادر عن العثور مع المضبوطين كشوفات تحتوي على اسماء قيادات جنوبية كبيرة مخطط تصفيتهم من ضمن القيادات التي بالكشف قائد النخبة محمد البوحر.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة