اليوم الثامن

2019-03-23 00:00:00

مارتن غريفيث يعبر عن قلقه من تصعيد العنف في اليمن

أخبار وتقارير
2019-01-11 12:45:17
ضرورة توجيه أصابع الاتهام مباشرة للحوثيين

عبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيث الخميس عن قلقه من تصعيد العنف في اليمن وناشد أطراف الصراع التحلي بضبط النفس.

وكانت جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران قد استخدمت في وقت سابق الخميس طائرات مسيرة في الهجوم على عرض عسكري للجيش اليمني في محافظة لحج مما أدى لسقوط عدد من القتلى حسبما ذكرت وسائل إعلام سعودية وأخرى تابعة للحوثيين.

وقال غريفيث على حسابه على تويتر إنه يناشد أطراف الصراع العمل على خلق مناخ موات للحفاظ على الزخم الإيجابي الناتج عن مشاورات السويد وعن استئناف عملية السلام.

وفي وقت سابق، قالت الحكومة اليمنية، إن تصعيد الحوثيين الأخير "باستهداف قاعدة العند الجوية يعد تحديًا سافرًا للمجتمع الدولي، ومؤشرًا على رفضهم جهود السلام".

وشن المتمردون اليمنيون الخميس هجوما بطائرة دون طيار على قاعدة عسكرية حكومية في محافظة لحج في جنوب اليمن خلال عرض عسكري، ما تسبب بمقتل ستة أشخاص وإصابة آخرين بجروح.

ويخشى من تصعيد بعد هذه العملية التي تزامنت مع جهود الأمم المتحدة لإعطاء دفع لتطبيق اتفاقات السويد بين الحكومة اليمنية والمتمردين.

وأكد مصور كان موجودا في المكان أن الطائرة اقتربت بسرعة من منصة الحفل التي كان فيها عشرات من العسكريين والمسؤولين المحليين، قبل أن تنفجر فوقها.

وقتل ستة جنود يمنيين في الهجوم وأصيب 12 شخصا بجروح بينهم ضباط ومسؤولون محليون، بحسب ما ذكرت مصادر في مستشفى ابن خلدون في الحوطة، مركز محافظة لحج.

وقال مصور أن النيران اشتعلت في الطائرة بعد انفجارها، فيما شوهدت قطع معدنية تتناثر منها. ويمكن في شريط الفيديو الذي التقطه المصور رؤية جندي يبدو مصابا، مع بقعة من الدماء على كتفه. بينما سادت الفوضى المنصة. وسارع جنود مذعورون إلى نقل المصابين من زملائهم إلى السيارات.

ودان وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا معمر الإرياني الهجوم في تغريدة على حسابه على موقع "تويتر".

ورأى الوزير أن "توقيت هذا العمل الإرهابي يمثل ضربة قوية لجهود الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص لحل الأزمة اليمنية". وبحسب الإرياني، فإن الهجوم "تأكيد على أن هذه الميليشيا الحوثية لا تؤمن بلغة السلام"، متعهدا برد قوي من الحكومة.

وأصيب نائب رئيس هيئة الأركان اليمني صالح الزنداني ومحافظ لحج أحمد التركي والعميد في الاستخبارات صالح طماح وقائد المنطقة العسكرية الرابعة فاضل حسن في الهجوم.

وكان مصدر من القوات الموالية للحكومة قال في وقت سابق أن رئيس الأركان في الجيش الموالي لحكومة عبدربه منصور هادي، اللواء عبد الله النخعي كان حاضرا. لكن لم تتوفر معلومات حتى الآن عن مصيره.

وأعلنت قناة "المسيرة" الناطقة باسم المتمردين الحوثيين في تغريدة على حسابها على موقع تويتر أن "سلاح الجو المسير نفذ هجوماً على تجمعات للغزاة والمرتزقة في قاعدة العند بلحج".

http://alyoum8.net/news/36577
You for Information technology