كتاب المقالات

محمد صالح عكاشة

كلها تزامنت في وقت واحد إطلاق الصواريخ وإرسال الطائرات المسيرة فوق الأراضي السعودية وتفجير ناقلات النفط أمام الفجيرة وخليج عمان والحشد الاخونجي للتظاهر ضد الإمارات في المكلا بذريعة إفتتاح مطار الريان...

عندما يأتي منحط أخلاقيا من ذوات السوابق الإجرامية ليوعظ رجال أبين الاشداء الواقفين في خندق الحق ،لتعلم سفه الوعظ الذي وصلوا إليه بإحباط ديني وصل وصل حد النصيحة بإتباع فجور الإخوان وأي نصيحة..عندما يكت...

ابو رغال الكلبي هو الآفه البشرية قبل الإسلام الذي دل ابرهة الاشرم على الطريق لهدم الكعبة المشرفة وقبيلة كلب هي من أحقر قبائل العرب وموطنها الأصلي نجران حتى صنعاء وقبيلتي حاشد وبكيل هم من أنساب قبيلة ك...

للمتأمل على أوجه الصراع الشمالي يرى ا ن هناك الفة بينهم ، فمن أين جائت الألفة وما الذي يجعلها تسود في الشمال ؟  الجنوب وحده هو الغاية لهذا الألفة اي انه الهدف الأوحد فمنذو آلاف السنين منذو العهد...

الحالة التي عاشتها عدن عقب تحريرها من القوات الحوثية والعفاشية بوجود بؤر الإرهاب التي تطهرت منها عدن بفضل كفاح المقاومة الجنوبية مدعومة من التحالف وخاصة الإمارات يجعلنا نفكر مليا من هم الدواعش الذين ج...

لايهم أن كنت فقيرا تأكل من براميل القمامة أو لم تجد ماتستر به عورة اولادك والعيد يطرق الأبواب .. وضع مزري ألم بحياة الناس وأصحاب اللحى الاخونجية من اطرفونا بجمعيات دعم الفقراء ، هي المصلحة التي يجمعو...

من منا لايدرك العصر الذهبي لمصفاة عدن في زمن لم تكن حقول النفط قد اكتشفت حيث كانت تصدر فائض الإنتاج إلى العربية اليمنية ، فمناطق اب وتعز والبيضاء لم تكن دولتهم آنذاك قادرة على توفير المشتقات النفطية ،...

رحل الشهيد اللواء سيف سكره في موطن الشهامة والفخر والشرف ضالع الصمود ..وكل مواطن الجنوب موطنه ، توسد تراب الوطن أبى إلا أن يكون في مقدمة الصفوف ، ضريبة الدم الغالي تقدم قربانا لانعتاق وطن جنوبي عظيم أ...

رفض الشرعية للمبعوث الأممي ليس غضبا من الشرعية بإنحياز المبعوث الأممي للحوثيين فإتفاق استكهولم جاء بناءا على رغبات الشرعية..الخلطة العجيبة للشرعية أشبه بوصفة طبية ليس لتدارك خطأها الذي ابرمته برغبتها...

قليل من الحياء ياشرعية الويل والثبور قليل من الخجل ياكتاب دار النخاسة والعبودية الزيدية والارتزاق الاخونجي ..وإذا لم تستحوا فتصنعوا الخجل واطلوا خدودكم ببودرة حمراء كي يبدوا عليكم ولوا شيئا من الحياء...

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة