كتاب المقالات

بكر أحمد

هنالك أمورا بديهية لا يمكن التجادل حولها، مثل تاريخ علي محسن الممتد من ثلاثون عاما من المشاركة في حكم اليمن حتى سقوط علي صالح، ثلاثون عاما كانت كفيلة بأن يخرج كل مواطن برأيه ضد ذلك الرجل الذي لم يقدم...

في فترة ما وفي حكم الطاغية الراحل صالح كنت اقسم بأنه لن ترى اليمن والجنوب حاكم اسوء منه فسادا وعداوة للشعب، كنت اراه طاغية تجاوز بطغيانه الممكن والمعقول، وهذه الرؤية لم تكن مبنية إلا على حقائق وأرقام...

نحن نعلم أنه من ابجديات العمل السليم والتنمية هو القيام بذلك العمل دون ان تمس شيء من مخصصاته، لأن المساس بمخصصات العمل المراد القيام به يعني ان العمل سيكون ناقصا أو ربما انه لن ينتهي وسيتعطل بحجج كثير...

الان وبعد حالة التشفي التي حصلت لعلي محسن، دعونا ننظر للأمر من خلال منظار تحليلي قدر المستطاع، وللننظر له من داخل الحقل المعرفي والثقافي السائد في المنطقة، وبغض النظر عن اتفاقنا مع ذلك الحقل او مخالفت...

هل يتفق ان تحب وطنك وقضيته وتعارض في نفس الوقت من يقود مسيرة تحرير هذا الوطن الذي تحبه، إنها ولا شك معادلة قد يصعب حلها أو حتى فهمها وخاصة أن الوضع الحالي ضبابي ويتسم بالكثير من الارتجالية والفوضى. ل...

لا يكمن الخوف إلا مع من يعادي الحرية، لا لشيء سوى أنه يراها تفتح له أبوابا لم يألفها وتمنحه حياة غير التي إعتادها، الحرية قيمة إنسانية خلقنا كلنا وهي معنا، إلا أنه ولسبب غير مفهوم يقرر البعض منحها لشخ...

لن يستقيم أمرا و رأسه معوجا، وكذلك لن ترى عدن او أية مدينة محررة أي تقدم مادام أبن دغر يرأس الحكومة المعنية بتوفير المستلزمات الأساسية للمواطنين في المناطق المحررة. جميعنا يعرف فساد رئيس الوزراء الحا...

بعكس ما نراه من تسارع نحو النزعة الإستقلالية السائدة في العالم ، نرى بطء وعدم تعجل من قبل المجلس الانتقالي الذي يقوده الزبيدي، ويعتقد الكثيرون بان هذا الرتم ليس كافيا ، فالأكراد قد حزموا امرهم ، حتى ا...

في أي بلد عربي، بل في أي بلد يحكم بالأمن والقوة، يكون جهاز الامن السري هو أكثر الأجهزة رعبا لدى المواطنين، كونه جهاز يعمل بقسوة وعنف ويكرس ذاته لإخضاع أي صوت يخرج عن السرب أو القطيع، الأجهزة الأمنية ا...

هناك كتاب الفته باحثة اجنبية اسمها  جويا بلندل  اسمه (  صورة العرب في الأدب الفارسي الحديث) والصادم من هذا العنوان هي تلك النظرة الأصيلة لدى الفرس تجاه كل ما يمت للعرب بصلة، وإن كنا نعر...

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة