كتاب المقالات

رشيد الخيُّون

ما بين البَصْرة ونجد، في عشرينيات القرن الماضي، بوناً شاسعاً. دخل البريطانيون البَصْرة (1914) وسرعان ما هبت عليها رياح التَّمدن. فبدأت تألف الحياة الجديدة، بينما ظلت نجد حتى ظهور النفط على حالها، وكان...

ما بين البَصْرة ونجد، في عشرينيات القرن الماضي، بوناً شاسعاً. دخل البريطانيون البَصْرة (1914) وسرعان ما هبت عليها رياح التَّمدن. فبدأت تألف الحياة الجديدة، بينما ظلت نجد حتى ظهور النفط ع...

على الرغم من الممارسة الطائفية، أقوالاً وأفعالاً، لدى القوى السياسية الإسلامية المتصدرة المشهد منذ 2003، لم يجرؤ حزب ولا منظمة بإعلان كيانه الانتخابي باسم الطائفة، مع أن الخطاب الطائفي كان على أشده، و...

ضاق الخميني ذرعاً مِن العيش بتركيا(1963)، لم يُسمح له حتى الخروج بالملابس الدِّينية، فالبلد آنذاك ما زال يعيش ثورة الطَّربوش ضد العمامة، فاستقبله العراق(1965)، وقبل مجيئ «البعثيين» إلى الس...

زارت الممثلة الأميركية أنجلينا جولي الموصل قبل أسبوعين (16 يونيو 2018)، ولنا تسميتها «المُحسنة»، فمَن لُقبوا بالمحسنين والمُحسنات ليسوا أكثر منها خيراً لضحايا الكوارث. صرحت أمام مشهد الخرا...

«إلى أن يجف الفرات مِن منبعه إلى مصبه، ويجري دجلة خارج مجراه، إلى أن تجف جميع المياه في البحار، وفي الجداول والأَنهار والعيون والآبار بعدها». وردت هذه العبارة المفزعة في كتاب الصّابئة المن...

لم نسمع في تاريخ العراق، الذي عشناه على الأقل، أن تحوَّل المسجد أو الحُسينية إلى مشجب للسلاح، ومقرات للجماعات المسلحة، إلا بعد 2003. فكلّ جماعة أَممت مكانَ أداء طقوس لها، محروساً بسلاحها ومغطى بشعارات...

أُشيرَ إلى المؤرخ والمستشرق برنارد لويس (1916-2018) بأنه «مهندس تقسيم الشرق الأوسط»، و«مهندس سايكس بيكو الثانية»، و«الصهيوني حتى العظم»، و«عدو العرب»، و...

نقرأ في صحيفة المعارضة العراقية «المؤتمر» (العدد 105 المؤرخ في 16/6/1995) خبراً عن نية إيران تسليم رؤوس المعارضة العراقية، وهي إسلامية كافة، ورد تحت عنوان «الحكيم باقٍ في طهران ولا ي...

احتفل «الإخوان المسلمون»، قبل فترة وجيزة، بالذِّكرى التسعين لتأسيسهم، كجماعة دعوية، انطلقت في السياسة والحزبية من أوسع أبوابها. كان مكان الحفل تركيا، وحضر المحتفلون من كلِّ حدب وصوب، أُلقي...


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة