مقالات

محمد صالح عكاشة يكتب:

تكبيرات العيد والنصر

الوقت السبت 10 أغسطس 2019 9:32 م

هذه الليلة العظيمة ليلة العيد تتعالى فيها تكبيرات العيد وتكبيرات النصر العظيم على عصابات الإرهاب الاخونجية في الجنوب ما أعظم الليلة أفتقدناها منذ زمن طويل سالت فيها دموعنا غما وقهر فلله الحمد الذي أخذ منا أعظم الرجال وأعطانا من بعد رحيله نصرا عظيما مؤزرا فارفعوا تكبيرات العيد وتكبيرات النصر المؤزر على عصابات البغي والإرهاب ليعيش الشعب الجنوبي في أمن وأمان واطمئنان ....

طوبى لك أبا اليمامة أرعبتهم حيا وأحرقتهم ميتا كم كنت أتمنى أن ترى هذا اليوم العظيم فلم يبقى عرقا بعد رحيلك إلا وثارت الدماء فيه من أرض الجنوب دفاقة في كل جسد جنوبي لم تهنا وتذوق طعم النوم فهبت رجال العز والفخر تدك معاقل الإرهاب وتجتثها من أرض الجنوب الطاهرة ...

إنه لفخر عظيم للشهيد أبي اليمامة الذي فجر طوفان البركان حمما تلتهم قوى الطغيان قوى الظلام التي لاترغب إلا العيش في جحور خفافيش الظلام لاتخرج منها إلا للغدر والخيانة ....

طوبى لك أبا اليمامة فمن ربيتهم وغرست فيهم حب الوطن الجنوبي قد ثأروا لك هذه الليلة فاستئصلوا سرطان الإرهاب من عدن ..
طوبى لك فنم قرير العين فهذه ليلة النصر وليلة العيد ، فارفعوا التكبيرات عاليا وأجعلوها تجلجل صدى عاليا في سماء الجنوب الحبيب واذكروا كل شهيد إرتقى إلى ربه في ملكوت الله العظيم المقتدر والف ألف رحمة من الله تغشاهم ...

طوبى لهم أحياء وأمواتا ..

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة