مقالات

ياسر علي يكتب:

المبادرة الخليجية و الكذبات الثلاث

الوقت الأحد 27 أكتوبر 2019 6:51 م

كذبوا الكذبة فصدقوها: ويضحكون على الشعب بتمسكهم بالمرجعيات الثلاث:

المبادرة الخليجية/ الحوار الوطني/ القرار 2216

1- المبادرة الخليجية: لم يعد لها وجود بعد اجتياح الحوثي وانقلابه على الدولة، وعدم دفاع الشمال عنها، بل صارت كحصان طروادة الذي يصوغ لمن شملتهم المبادرة ابتزاز البلاد والعباد، فلا دستور تم الاستفتاء عليه، ولا حكومة تشكلت من انتخابات، ولا شيء من هذا القبيل.

2- الحوار الوطني: أكذوبة العصر الحديث، وتمثيلية كبرى انتهت مخرجاته حتى قبل الإعلان عنها، فلم يشرك الجنوب بقواه الحقيقية والتي تم الاشتراط أن يشكل الجنوب نصف أعضاءه، ولم تكن حتى فكرة الأقاليم تراعي الواقع السياسي والاجتماعي في اليمن بل كانت شطحة رئيس يريد أن يقال أنه قام بشيء جديد، فعفاش جاء بالوحدة، وهادي أراد أن يقلد بغباء فاخترع قنبلة تفجرت في البلاد شمالا وجنوبا.

3- القرار 2216: القرار الذي أصدره مجلس الأمن الدولي عقب اجتياح الحوثي وتضمن عدداً من التوصيات والعقوبات الأممية ضد الانقلابيين، القرار الذي تحايلت عليه قوى صنعاء طوال أربع سنوات وحرصت على منح الحوثي قبلة الحياة بإطالة أمد الحرب، لتمنحه شرعية البقاء عبر اتفاق السويد، لتطلق رصاصة النهاية لدفن هذا القرار إلى الأبد بعد شرعنة انقلاب الحوثي.

هذا ملمح سريع للأكاذيب الثلاث التي يتشدق بها لصوص الشرعية، ويتخذونها جسراً للمرور إلى مصالحهم والحفاظ عليها، وضمان استمرارهم في المشهد السياسي كتجار حروب لا رجال سلام، والأهم هو إجماعهم واستماتتهم على توحيد صفوفهم للقبض على الجنوب والإبقاء عليه في نطاق سيطرتهم.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة