كتاب وآراء

عادل المدوري يكتب:

لا عزاء للمكونات الهلامية الكرتونية الجنوبية الأخرى

الوقت الأربعاء 22 يوليو 2020 4:00 ص

شهدت محافظة حضرموت يوم السبت تاريخ ١٨ يوليو مليونية كلمة الفصل  ، فحضرموت التاريخ ، والحضارة ، والإباء ، تأبى أن تكون في صفوف المحتلين ، والطغاة ، والبغاة ، والمأجورين ، وبايعين الأوطان ، كون حضرموت مع الحق دوما ، فاينما وقفت حضرموت فادرك يقينا أن الحق معها ، لا كما يصورها الأعداء .

 

لقد أكدت حضرموت بأنها سفينة الخلاص من المحتل اليمني ، كما كانت نقطة الانطلاق لحركة موج الثورية التحررية ضد المحتل اليمني في عام ١٩٩٧ - ١٩٩٨م بعد احتلال الجنوب بعامين .

 

كما تتجه الأنظار الى الحدث التاريخي الهام ، والذي ستشهده محافظة المهرة يوم السبت القادم تاريخ ٢٥ يوليو سنكون مع موعد آخر لمليونية أخرى ، لاستكمال الإدارة الذاتية الجنوبية في كافة محافظات الوطن الجنوبي ، على طريق إعلان الدولة الجنوبية بحدود عام ١٩٩٠م ، وعلى كامل التراب الوطني الجنوبي .

 

نقولها بصريح العبارة لإعداء الوطن : موتوا بغيظكم ، وحقدكم لا عزاء لكم ، ولا عزاء أيضا للمكونات الهلامية الكرتونية الجنوبية الأخرى التي تدعي وجودها على الساحة الجنوبية ، وهي عاجزة عن حشد ١٥٠ فردا من أبناء الوطن في أي محافظة من محافظات الجنوب العربي .

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة