كتاب وآراء

طارق القحطاني يكتب:

سئمنا الكلام وهذا ما يحدث خلال النصف الأول من العام القادم

الوقت الخميس 03 ديسمبر 2020 7:17 م

هرمنا وضاقت نفوسنا من سيول التنضيرات والفلسفات والكلام المكرر كل يوم ،عن فساد الشرعية وخروقاتها في ابين وعرقلتها لإتفاق الرياض، هرمنا من الحديث عن تدهور العملة وإنعدام الأمن و الخدمات والوضع المعيشي والصحي والأوضاع السيئة في كل مجالات وجوانب الحياة.واحتى لايمل القارئ اكثر مماوصل إلية من إحباط نفسي ومعنوي وإجتماعي
دعونا نختصر مايمكن إن يجري ويحدث خلال المدة لستة الأشهر القادمة بعيدا عن الفلسفة بالعبارات السفسطائية التي يتباها بها المثقفون والسياسين في هذا العصر والزمن الذي لايحتاج كثر الهذهدة والفضفضة اللغوية الحديثةبالتالي:

أستمرار عدم تنفيذ إتفاق الرياض والأحتمالات التي تحدث الآن وفي المستقبل

الأحتمالات التي تحدث الآن
1-استمرار الفراغ السياسي الذي ينتج عنه زيادة في التدهور الأمني والإقتصادي والخدماتي، مثل إستمارار تدهور العملة والركود المدمر لكافة المشاريع والخدمات.
2-حرب طاحنة في شقرة بين الإنتقالي والجماعات الإرهابية المنطوية تحت مضلة الشرعية.
3-تقدم الحوثي نحو مدينة مأرب مع إحتمال كبيرة إسقاطها والسيطرة عليها.
4-إنتشار الجريمة وإرتفاع اعداد اليمنين الدخول تحت خط المجاعة والانعدام الغذائي.
5-إنتشار الأمراض الفتاكة مثل فيروس كورونا وامراض الحميات بأنواعها بسبب عدم وجود كافة الخدمات الصحية بأنواعها.

الأحتمال التي تحدث في المستقبل
1-إتخاذ التحالف العربي إجراء رفع الدعم المادي والسياسي المعرقل للإتفاق
3-اعطاء الحق القانوني والشرعي للمجلس الانتقالي اعلان تشكيل حكومة احادية الجانب تدير المناطق المحررة.
4-حملة عسكرية قادمة للمجلس الانتقالي الجنوبي لتحرير محافظات شبوة وحضرموت والمهرةوتطهيرهم من الإرهاب والإرهابين
5-إخراج الشرعية خارج البلاد وفتح حوار ندي بين المجلس الانتقالي والحوثين برعاية التحالف العربي وأيران لإيجاد حل سياسي شامل يرضي الطرفين المسيطرة على الأرض يفضي إلى وقف شامل لإطلاق النار وتحقيق السلام الشامل في اليمن والمنطقة.على ضوئة يصدر مجلس الأمن الدولي قرار اممي إلزامي يخص ذات الصلة بالشأن ويشرف على تنفيذة

ترقبوا هذة الأحتمالات في الفترة القادمة واقصى مدة لتنفيذها شهر مايو 2021م العام القادم.

إذا استمرت الأمور كما هي عليها إلى نهاية المدة المحددة اعلاة ولم تتخذ دول التحالف العربي تنفيذ الإجراءات الخمسة للبند الثاني اقصاها شهر مايو العام القادم، ستكون هناك ثورة حمم غاضبة تنطلق ولم تتوقف في جميع المحافظات الجنوبية حينها سيخرج الوضع عن السيطرة لم يستطيع العالم ومجلس الأمن الدولي والتحالف العربي إيجاد آي حلول وسوف يتحول وضع البلاد عشرات السنين يعلم الله آي جيلا قادما يستطيع وضع حلول لها

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة