كتاب وآراء

وهيب الحاجب يكتب:

معركة مأرب.. لماذا يريد الإخوان شبوة وطنا بديلا؟

الوقت الجمعة 26 فبراير 2021 7:18 م
سقوط مأرب في قبضة الحوثيين يعني أن شبوة هي الوطن البديل لشرعية الإخونج المترهلة.. تسليمُ مأرب للحوثيين تكتيك اتفقتْ عليه كل القوى الشمالية المتكالبة ضد الجنوب، وعلى رأسها جماعتا الإخوان والحوثي.. تكتيكٌ شمالي مرتبطٌ بأهدافٍ إقليمية ينفذها الإخوان؛ بهدف التغلغل في عمق المناطق النفطية والسواحل الشرقية من شقرة حتى المهرة؛ وبالتالي فإن شبوة ستكون المعقلَ البديل للشرعية بشقيها الإخواني والحوثي.
التعزيزات العسكرية الإخوانية التي وصلت أمس شقرة تأتي في إطار تأمين شبوة بسياج عسكري يحصنها من أي تقدم للقوات الجنوبية، ويعرقل عودة النخبة الشبوانية إلى عتق؛ بغيةَ الانفراد الإخواني في حكم شبوة..
الأخطر من هذا كله أن العاصمة عدن هي الهدف القادم للمشروع الإخواني، وما معارك مأرب وشبوة وأبين إلا لعبة يديدها لوبي متخفي تحت عباءة الشرعية اليمنية، والهدف الإستراتيجي لهذه اللعبة هو إعادة السطوة الشمالية وإعادة الاحتلال بمسميات جديدة وشعارات زائفة.

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة