كتاب وآراء

خالد الكابر يكتب:

ستعود الثعالب الى مكانتها.. وتبقى الاسود شامخة بهيبتها..؟

الوقت الخميس 08 أبريل 2021 7:33 م
في ذات يوم خرج الثعلب بلباس جلد الاسد وصرخ باعلى صوته يايها الناس انا الاسد وخاف منه الناس وتركو له اقراضهم وكل مايملكون واسرعو هاربين منه ،وعندما اتيحت له الفرصه اكل حقوقهم وعبث بمحتوياتهم وفعل كل ماحلي له وطاب واستمر على هذا العمل فتره من الزمن ،حتى عرف الناس الحقيقه بان هذا ليس اسد انما هو ثعلب انتحل شخصية الفهد ،ثم عادو الى منازلهم وطردو الثعلب من مدينتهم ..
بان الثعلب مهما حاول ان يغالط ويلبس لباس الاسد ويظهر بانه ملك الغابه وان الشهامه والزعامه صفاته ،مسير لباس الاسد يختلع من على ظهره ويعود الى مكانته الحقيقيه وهي المكر والخداع والكذب والتي هي اصلاً هويته المعتاده التي انشاء عليها ،ويتعرض لرمي بحجاره من الاطفال الصغار قبل الكبار ويعود الى عويله اخر اوقات الظلام ،وتبقى الثعالب ثعالب مهما انتحلت شخصيات الاخرين والاسود ستظل اسود مهما انتحل شخصيتها البعض..
فهكذا بعض الناس يظهر بالطيبه والنزاهه وحُب الخير للمجتمع ولكنه يحمل في قلبه كل خديعه ومكر وكذب على الاخرين حتى تظهر نواياه ومارب التي في جوفه لابسه ثوب الطيبه ويتضح للبشر مايخفيه قلوب هولاء الثعالب البشريه...

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة