مقالات

د. خالد القاسمي يكتب لـ(اليوم الثامن):

حديث العطاس عن الرئيس السابق علي عبدالله صالح غيض من فيض

الوقت الأحد 10 أكتوبر 2021 8:04 م

كانت الحلقة الأخيرة قبل أسبوع من برنامج الذاكرة مع الرئيس حيدر أبوبكر العطاس عن الرئيس السابق علي عبدالله صالح ، وما تحدث به العطاس عن صالح الذي دمر اليمن غيض من فيض .

حكم صالح اليمن الشمالي عام 1978 بعد مقتل رئيسين في ظروف غامضة ، وفي أقل من ستة أشهر .

وأستطاع بدهائه ومكره أن يستمر أكثر من 30 عاما ، حول اليمن خلالها إلى مزرعة له ولعائلته ، ومشائخ إل الأحمر .

وكما شبه حكم اليمن بأنه " كمن يرقص على رؤوس الثعابين " فعلا أستطاع أن يتلاعب على كل الحبال ، فبعد أن ضم الجنوب ، جلب الإسلاميين والقاعدة ، لينهي خصومه الجنوبيين ، وليتفرد باليمن شماله وجنوبه في 1994 .

ولكن لم يحالفه الحظ ، فدخل في صراعات مع حزب الإصلاح الإخواني ، بعد أن شاركهم في السلطة بعد حرب 1994 .

وفي الوقت نفسه ساهم في تأسيس حركة الشباب المؤمن في صعدة 1992 ، لمواجهة المد السلفي كمان كان يدعي حينها ، وتحولت هذه الحركة إلى الحوثية ، وخاض معهم ست حروب وهمية من 2004 حتى 2009 ، وفي الحقيقة كانت كل تلك الحروب عبثية ، هدفها مد الحوثيين بالسلاح لتقويتهم ، وفي الوقت نفسه إبتزاز دول الجوار ، بأنه يدافع عن أمن المنطقة في مواجهة المد الإيراني .

وبعد إنتفاضة حزب الإصلاح في فبراير 2011 ، قبل صالح بالمبادرة الخليجية للتنحي عن الحكم ظاهريا ، وكما قال حيدر العطاس في مقابلته أستلم الرئيس هادي من علي عبدالله صالح العلم ولم يستلم الدولة بمؤسساتها المدنية والعسكرية .

إلا أن من كان يرقص على رؤوس الثعابين ، كان يحضر للتحالف مع أعداء الأمس الحوثيين لإحتلال اليمن ، فسلم لهم معسكرات جيشه وحرسه ، وكان المشرف من بعيد لإسقاط محافظات اليمن محافظة تلو الأخرى ، وبعد إسقاط صنعاء في سبتمبر 2014 ، كان التوجه جنوبا لإسقاط عدن والمحافظات الجنوبية .

وهنا بدأت عاصفة الحزم في 26 سبتمبر 2014 ، وتحول بعدها صالح إلى ظاهرة صوتية ، وكلب ينبح من بعيد ضد دول التحالف .

وأخيرا حينما حاول أن يخرج عن تعهداته وإتفاقاته مع الحوثيين لقي حذفه ، في أبشع صور القتل عبر التاريخ .

خلاصة القول : هذا الذي أراد أن يرقص على رؤوس الثعابين لدغته الثعابين ونثرت كل سمومها في جسده .

أمثال صالح لا يذكرهم التاريخ إلا في صفحاته السوداء ، بأنه أسوى رئيس مر على حكم اليمن .

هل سمعتم رئيسا يقول " أقتلوا هذا الشعب ، وهدموا كل شي جميل في اليمن " لماذا !!! حتى تعود أنت أيها الخائن الغادر لتحكم اليمن مرة أخرى .

أعوذ بالله من هكذا شيطان وليس إنسان .

كل مصائب اليمن والمنطقة حتى اليوم ، من هذا النكرة الذي تولى حكم اليمن 1978 ، ولا يعرف له تاريخ سوى أنه كان ملازما بسيطا وبائعا للسكائر والخمور .

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة