مقالات

صالح على باراس يكتب:

وداعا يا اصلب الرجال

الوقت الاثنين 06 ديسمبر 2021 9:36 م
قال تعالى: (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا )
              صدق الله العظيم
 
فجعنا ليلة امس 5 ديسمبر 2021م بوفاة الاخ والصديق الوفي العقيد ركن / صالح عمر بعلول السالمي اثر ذبحة صدرية
 خسرت شبوة برحيله قائدا عسكريا سيظل مكانه شاغرا وفي زمن لعبت المصالح باعناق الرجال لكنه كان فريدا في موقفه كما كان فريدا في شهامته ورجولته ، رفض الانصياع ولم يلتفت للاغراءات ورفض ان يخون دماء شهداء قاتلوا لاجل الجنوب ولم يقاتلوا لاعادة احتلاله فلم ينحرف كمن انحرفوا بل عاش حياة صدق مع نفسه ومع قضية الجنوب ومع مايؤمن به بينما كانت الاغراءات متاحة له ولم تغريه
 *افجعني خبر وفاته وافجع كل من عرفه وعرف شهامته ورجولته وصلابته وخياراته وبرحيله فقدنا رجلا من اصدق الرجال وانبلها واصلبها وهامة من هامات المقاومة الجنوبية في شبوة ، عرفناه مناضلا  مقاوما في اخلك الظروف واصعبها
نعزي انفسنا وكل المناضلين في وفاته فقد ترجل اليوم وواريناه الثرى وفارقنا ونحن في حاجته لكنها ارادة الله لا راد لها
 
رحل بن بعلول وهو مستميت مع ما يؤمن به وما آمن به ارتال شهداء شبوة والجنوب بان خياراتهم الجنوب الحر المستقل مهما تخاذل المتخاذلون
 
 ننعاه لكل المناضلين ونحن مؤمنون بقضاء الله وقدره ونعزي في مصابنا الجلل كل ابناء الجنوب ونخص اهله وذويه وفي مقدمتهم والده الشيخ الجليل عمر عوض بعلول واخوانه اولاده وال بعلول كافة وال سالم بن دحة
 
رحم الله فقيد الحركة الوطنية الجنوبية العقيد ركن صالح عمر بلول والهم اهله ومحبيه الصبر والسلوان
 
انا لله وانا لله راجعون
 
ولا حول ولا قوة الا بالله
6ديسمبر 2021م

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة