كتاب المقالات

فكري قاسم

زمان أيام الرئيس الفاسد علي عبد الله صالح كنت أسخر من صوره المعلقات فوق كل كامبة مركوزة في الشارع العام أو حتى في الشوارع الفرعية. وكان الشارع مليح، والطريق أمان، والكامبات كلهن لا صيات، والأضواء م...

اعتقلته مليشيات الحوثي سنة 2016 بدافع الاشتباه ووضعته في سجن مدينة الصالح في الحوبان بمحافظة تعز، وعلمت أسرته بالأمر، وظلت تلاحق قضيته من مشرف حوثي إلى آخر دون جدوى، وبعد سنتين من الإخفاء القسري نشرت...

الناس يرجعوا من بلاد الغربة ومعاهم هدايا للصغار وعطور وملابس للكبار وبعض من تلك الأشياء المبهجة والمفرحة، والشيخ حمود سعيد، الله يرزقه، رجع لنا من بلاد الغربة ومعه لواء عسكري هدية قطر للشعب اليمني الش...

حزب الإصلاح مكنونا هجوم على مؤسسة الحرس الجمهوري والأمن المركزي باعتبار أنهما جيش عائلي، والآن معاهم في تعز جيش وطني حبوب محترم قوي وصل خيره خلال أربع سنوات من الحرب إلى البيوت والمحلات والدكاكين والع...

غير بيوت هائل التي تم اقتحامها تحت مبررات هبلى وغير بيت الأخ مهدي أمين سامي في المجلية الذي لا يزال في حوزة المسلحين لأنه في خط النار على قولة الناطق الرسمي للجيش الوطني في تعِس هناك بيوت كثيرة مهجورة...

مُش أي بطل يمكن أن يفتخر به الناس، لا.. لا، هذا بطل ولد من جحر المعاناة.. وايش هو رامبو جمبه؟ وايش هو شاروخان؟ وأيش هي تعز من دون العميد صادق سرحان؟ بطل حرب تحرير تعز من الحوثيين قليلين الأدب. سُعيْد...

يقتل اليمني أخاه اليمني بدم بارد غير مؤسف بشيء، ويبكي ويزعل ويحزن على الدم الفلسطيني والشيشاني والبوسني والهرسكي، ويحشد الطاقات ويخرج في المسيرات والمظاهرات لنصرة الأقصى وتحرير القدس ويجلب الغزاة والم...

ما هو الذي يمنع تجار تعز ورجالات أعمالها الكبار من العودة إلى مدينتهم التي كانوا يعيشون فيها قبل الحرب؟ إنهم يستطيعون العودة إلى عدن والاستقرار فيها والتنقل في شوارعها براحتهم وممارسة نشاطهم التجاري...

كل ما كان ينقص هذي البلاد للحاق بالعصر تحقق الآن على يد جماعة الحوثيين وخطباء العمات السوداء وإحنا أساساً ما كان ناقصنا شيء غير اللطميات! لم نكن بحاجة إلى كهرباء مضاعفة، ولا بحاجة إلى تطبيب محترم يغن...

غاندي الكافر، عليه السلام، لما رفع شعار المقاطعة للبضائع الإنجليزية كان في سلوكه اليومي وفي مأكله ومشربه وملبسه إنساناً عظيماً وقدوة حسنة لشعب جائع فقير متعدد العبادات والطقوس. لم يكن كذاباً ولا مزاي...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة