كتاب المقالات

يمينة حمدي

الجيل الشاب في البلدان العربية يحاول أن يعكس الدروب التي مضت عليها الأجيال السابقة، ويغير الأوضاع الاجتماعية والسياسية التي رآها غيرهم عصية عن التغيير، وقد تمكن بالفعل من حشد جموع الجماهير الغفيرة...

إذا تسنى لنا القيام بعملية إحصاء بسيطة داخل مجموعة من الأسر أو في مجالات العمل وعالم السياسة أو حتى في الشارع والفضاءات العامة، فسوف نكتشف لعبة جديدة أصبحت شائعة جدا، بل وتحلو للجميع، وهي لعبة إلقاء ا...

قال الشاعر العراقي الراحل حسين عبداللطيف في إحدى قصائده الشهيرة “البحر مثل الريح/البحر لا يستريح”، ومع ذلك فالبحر يمثل لمعظم الذين يقصدونه موطن الراحة والسكون. برغم أمواج البحر العاتية وا...

يردد الآباء العبارة المعهودة “تكبر وتنسى” على مسامع أبنائهم الصغار عندما يشبعونهم ضربا أو يواجهون حوادث مؤلمة في طفولتهم، لكن للأسف هذا المعتقد الراسخ والقول المتوارث بين الأجيال مخالف للح...

صادفت في حياتي مواقف عديدة دفعتني في مرات كثيرة إلى التساؤل عن السبب الذي جعل ثقافة التعاطف مع الآخر تكاد تصبح شيئا من الماضي في عصرنا الحالي، رغم أن احترام الآخر وعدم التعدي على حقوقه...

عندما تعمل المرأة محررة صحافية، تعتقد مع نهاية كل يوم أنها تركت عملية الطبخ وراءها في المكتب بعد أن أعدت مواضيع دسمة لنشرها في الجريدة، ولكنها بمجرد أن تعود إلى البيت تدرك أن مهمة الطب...

منذ فترة قرأت على موقع تويتر خبرا طريفا ومثيرا للحزن في نفس الوقت، حول حالة طلاق نادرة من نوعها في المجتمع السعودي، ربما يكون الراوي قد أطلق فيها العنان لخياله الشاسع فحملها قدرا كبيرا من المبالغة، ول...

هل أنصفتك الحياة؟ سؤال إذا طرحناه على الكبير والصغير والمريض والمعافى والغني والفقير والمرأة والرجل… حتما ستكون الإجابة باتهام الحياة بأنها لم تنصفهم، وسيكون الحظ العاثر العبارة الوحيدة التي ست...

"أنا سعيدة لأنني وجدت الشريك المثالي الذي أقضي معه حياتي بأكملها"، هكذا قالت الروائية الأميركية، سارة بارتسكي، في حديثها عن علاقتها مع شريك حياتها الذي تنعم معه بحياة هانئة. الحب شيء رائع ويتعيّن علي...

تعطي وسائل الإعلام والدراما التلفزيونية انطباعا عاما بأن المرأة اللبنانية تحررت من حواجز المجتمع الذكوري، وتخطت الكثير من المحظورات الاجتماعية، وأصبحت تتخذ قراراتها بنفسها، وتعيش وفق إرادتها الحرة، لا...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة