كتاب المقالات

مصطفى منيغ

سفير السلام العالمي مدير مكتب المغرب لمنظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان في سيدني - أستراليا mounirhpresse@yahoo.fr

لن تقدر مثل الحكومة أن تُواجِهَ السَّيل البشري الهادر المُنَظَّم في ثورة فَتَرَى توقيفه من الأمور جد العسيرة ، دون اللجوء لصنيعتها ايران بعيداً عن العلانية بعد مقتل زعيم "المقاومة" (إياها) الفاقد (بما...

انتهت مدة السُّكوت، ولن يُتركَ بَعْدَ اليوم قطارهم يَفُوت ، ما دام اتجاهه العراق المُسْتَهْدَف لطمعهم الباقي من زمان في ذهنهم مَنْحُوت ،إذ تشقَّقَت الأقنعة مكوِّنة حفراً قابلة للاتساع تتسلَّل منها معا...

السَّلام أساس طليعة النِّعَم، إن تشبّثَت به الأمم، عاشت في أمن وأمان سيِّدة نفسها عالية المقام ، بغير حاجة لاي معترك ازدحام ، لأخذ المحسوب على الحرام ، أو مواجهة مَن سبقها للإستلاء عليه برغبة الانتقام...

القَوِيُّ قَوِيٌّ بالعقل، وليس بما يملكه من أشرس وأفتك أسلحةِ القتل،القَوِيّ العاقل في منصب المسؤولية الثقيلة عن أداء الواجب لا يُسْأَل ، يكون للآخرين أحْسَن مَنْ للصالح العام يَعْمَل ، إن كان رئيساً...

الصراع فوق أرض الغير عَمَلٌ يدخل خانة الخِداع ، مَهما اعتمَدَ أي طرفٍ من طَرَفَي النزاع ، لتبرير ما عنهما شاع، من أهداف مضامينها أطماع، لعوامل حظيت بالإجماع ، الموزع عبر القارات الخمس أن ايران كالولاي...

المُطَبَّقُ لاَ يَحتاجُ لقوة إن كان نَابِع بالحق من أجل الحق، صادر عن الانتساب الصافي النَّقِيِّ لوطنٍ الكلمة الفَصِل فيه للشعب المُبَجَّل المُمَجَّد المِقدام المُفعَم بمكارم الأخلاق، وشِيَم المتطورين...

الحُكْمُ حُكْمان ما أََشْبَعَ وما أَجَاعَ، بهما تُقاس نهضة المجتمع بما داخله جَمَع، إن مُجْمَله مع استبداده ضَاع، أو بما تَحَصَّنَ بعدله تمتَّع. الحُكمُ الرَّشيد ظاهرٌ من البداية بقَالَبٍ للإزدهار (با...

تناثر الغضب الثوري العراقي المبجل، مغطياً الساحات بجزئيات السخط المُعَلَّل، إن مست تُراب الأرض هيَّجت الغبار  المُبَلَّل، لدرجة التحرُّكِ التلقائي باحثاً عن صدور المتفرِّجين من بعيد تخنقُ أن...

سبقونا في كل شيء حتى في التَحَدُّث بأدب عن فكرة تَخدمُنا قبلهم ، وسبقناهم في كل شيء عاشوه قبلنا من قرن على الأقل فلم يعد الأمر (مهما تأدَّبنا في سرده)  يهمُّهُم ، ما دام حاضِرُنا ماضي ماضيهم...

الحق صرخة تُحْبِطُ مَكْرَ الماكرين بحزامٍ من عَوْسَجٍ لا يَرحَم شوكه متى طرقت مسامعهم مُفَجِّراً وَخَزاً مُوَلِّداً طاقة هَلَعٍ ترتَجِف لها مُهَجهم فيتساقطون من أبراج حسبوها واقية لعنادهم، المُتَرَبِّ...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة