كتاب المقالات

عادل النزيلي

المجتمع الدولي يضع الشعب اليمني بكامل جغرافيته وتعدديته في كفة، وأسرة الهاشمي عبدالملك الحوثي في كفة؟! معادلة لن تكون نتيجتها مرضية لأحد، والتطرف طريق حتمي يتحمل نتيجته من يضع مثل هذه المعادلات الفاج...

الذي زعلان من تدخل السعودية والإمارات (في اليمن)، بطلب من هادي يروح يحاسب عبدالملك "الإيراني -الصهيوامريكي"، الذي أفرج عنه وغيب الشمس عن قحطان، وقفل برلمان الشعب المنتخب بالسلاسل، عشان لا تقبل استقالت...

عشر سنوات كافية وزيادة للحكم على نكبة فبراير. لكن عيال 2011 من فنادق تركيا وفلل قطر وشقق القاهرة يقولوا للمواطن اليمني: مكانك بجحر الحمار هو المكان الطبيعي وحاول تستمتع. لو كانوا ثوار انهم يمتلك...

آخر كلام الزعيم صدام حسين والزعيم علي عبدالله صالح كان عن فلسطين، وكلاهما قتل بيد مليشيات إيران الصهيونية. الذي ما مر بعهد الزعماء العرب بيمر بعهد مبقبقي إيران وكأنها لم تسقط عواصم عربية في شراك إيرا...

الزنداني الذي كان في عهد صالح يتكلم مثل أمير المؤمنيين عن 2020 اليوم مجرد طريد راضٍ على نفسه وعلى ذقنه حتى ما حصل على شرف المحاولة في تحقيق حلمه.. صفحه نطويها بالبصق على ذقنه الهين.  شباب الإصلا...

المظاهرات تجتاح إيران وتحرق مقرات ومؤسسات للدولة. إيران ومليشياتها في المنطقة نموذج للدول الفاشلة، وأصبح الترويج لمشاريعها أو تبني المضي على نهجها مثل تلك الشركة التي روجت برحلات للراسبين. وبينما ال...

من أيام وأسابيع تقام في الرياض مشاورات لحل سياسي لجزء كبير من الأراضي اليمنية. وتقف صنعاء عاجزة، غير قادرة على إغاثة نفسها، ناهيك عن لعب أي دور سياسي بشلل تام لم يسبق له مثيل، حتى قبل توحد اليمن كان...

رئيس حزب ورئيس مجلس النواب يقفان مكتوفي الأيدي، والحوثي يفرج عن من حاول قتلهم وبصفقة تبادل وبدون محاكمة! صنعاء اليوم عاصمة للقهر الجاثم على صدور الناس ولا بد من انتزاعه. مدري إيش زعل الحوثيين من الش...

تركيا وقطر تلهثان على أي شبر من سواحل اليمن قبل أي تسوية، أما (...) أدواتهم الذين بصموا بالعشر لتركيع اليمن بالبند السابع لا يزكموا أنوفنا بجيفة وطنيتهم وسيادتهم المعفنة. فها هم يستميتون على شبوة وعد...

فضيحه الإخوان والحوثيين بمشاهد الاستلام والتسليم في كتاف ما دروا كيف يغطوا عليها. أول محاولاتهم نشر وثائق فساد الحكومة الذي لا يخفى على أحد.ثاني محاولاتهم قصيدة لدشير الساحات.ثالث محاولاتهم صورة لقما...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة