كتاب المقالات

عمر علي البدوي

مع الوقت يزداد انكشاف المشاريع الإقليمية الدخيلة على المنطقة، ويتكثف التنسيق المستمر لاستهداف ما بقي من روح العمل العربي المشترك الذي تعمل دوله على تطويق التمدد البشع لكل من أنقرة وطهران، بميليشياتهما...

لا يزال التحالف العربي يتصدى بنجاح للمسيرات المفخخة التي تطلقها الميليشيات الحوثية باتجاه السعودية، إذ تستمر في بعث رسائل ذابلة إلى مركز القرار في الرياض فحواها أن الجماعة لا تزال تحاف...

إذا كانت لما بات يعرف باللحظة الخليجية ثمرات ومكاسب إيجابية، فإن لذلك ثمنا، يرتفع وينقص حسب ما يقتضيه الموقف، كل دول الخليج تقريبا تعيش على صفيح ساخن، جملة من التحولات والاستحقاقات الد...

الاندفاعة التي تقوم بها حركة حماس تجاه تركيا في ذروة الخلاف والاستقطاب الذي تشهده المنطقة، لا تصب في صالح القضية الفلسطينية. المشروع التركي يكشف في كل مرة عن دوره السلبي والمزعج في سوريا وليبيا وخطوات...

الاندفاعة التي تقوم بها حركة حماس تجاه تركيا في ذروة الخلاف والاستقطاب الذي تشهده المنطقة، لا تصب في صالح القضية الفلسطينية. المشروع التركي يكشف في كل مرة عن دوره السلبي والمزعج في سور...

بطريقة هستيرية، توزع طهران تهديداتها في كل اتجاه، وترمي بشرر التصريحات العدوانية التي لا تفتأ تتوعد بإحراق المنطقة وهدمها على رؤوس ساكنيها. لا يبدو هذا التوتر جديداً في لغة الساسة الإ...

تتواطأ المشكلات على لبنان، البلد العربي المحبوس في نفق الظلام بلا أفق للخروج، متتالية من المناسبات غير السارّة التي تخيم في سمائه وتزيد من الأعباء عليه، التغيير حتمي لتصحيح واقعه وانتشاله من وحل المشك...

جدّدت الحكومة الإيرانية مزاعمها بطلب الحوار مع السعودية، وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، إن بلاده على استعداد دائم للحوار مع جميع دول منطقة الخليج، والكرة الآن في المل...

تكشف محاولات الحكومة التركية اختراق الواقع اليمني، سواء تحت غطاء المساعدات الإنسانية أو تلوين خطابها السياسي، عن وجهة نظرها تجاه الأزمة اليمنية، وتشكل إلى جانب استمرار...

بات الحوثيون في اليمن يشكلون راية وحالة إيرانية بامتياز، وقد زرعت طهران مبعوثاً خاصا بها إلى ذلك البلد العربي، ليحافظ على بقاء هذه الحالة طوع المشروع الإيراني، وعلى إبقاء الراية متحفزة لخدمة أجندته وا...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة