كتاب المقالات

عماد الدين أديب

في صلاة الجماعة بالمسجد يهتف الإمام ناصحاً المصلين: "استقيموا يرحمكم الله"، وفي حياتنا السياسية المعاصرة وفي ظل عالم عربي مليء بالمطالب والمظالم والأوجاع الاجتماعية لملايين الكادحين المهمَّشين المحروم...

أزمة الأزمات في العقل السياسي العربي أنه يفسر كل شيء يخالف هواه ومصالحه على أنه «مؤامرة». تفسير المؤامرة، أو ما يعرف بالتفسير التآمري للأحداث والتاريخ، مريح لأصحابه لأنه -بالدرجة الأولى-...

لو هناك موسوعة حديثة بعنوان "كيف تحوِّل الأصدقاء إلى أعداء بدون معلم"، فإن العالم العربى وجهاز البيروقراطية فيه هو أفضل من يكتبه بعبقرية واقتدار!! نحن نحصل على بطولة العالم فى كيفية اختراع منغصات وعن...

أرجو أن يتنبه كل من يدير السياسة فى عالمنا العربى لحقيقة التركيب السكانى وقياس درجة الوعى والثقافة الوطنية للأجيال المقبلة. نقول للحكام: أنتم لا تتعاملون مع جيل ما قبل الأمس أو الأمس، ولكن أنتم أيضاً...

باختصار شديد يمكن القول إن هناك شعوراً بالإرباك السياسي لدى جميع أطراف الصراعات الإقليمية في المنطقة. دفع الجميع -وأكرر الجميع- فاتورة باهظة التكاليف في سوريا والعراق وليبيا واليمن وغيرها، تقدر وفق ت...

تعالوا -أولاً- نعود إلى تعريف وتدقيق وتفسير مفهوم كل من: «الشعب» و«الدولة» ليس كما أراه «أنا» أو تراه «أنت» أو يراه «البعض»، ولكن حسب التعري...

لمن لا يفهم القواعد الحاكمة لسياسة دولة الإمارات العربية المتحدة في المنطقة، يتعين إلقاء نظرة فاحصة على الجغرافيا السياسية للدولة، ومعرفة أبعاد ملفات التوتر الإقليمي التي تحيط بالمنطقة. وكما يقول أحد...

ماذا تفعل لو كنت -اليوم- دولة الرئيس سعد الحريري، رئيس وزراء لبنان، الذي ينتفض شعبه في ثورة شعبية؟ المؤكد أن الرجل في موقف «لا نهائي في الصعوبة»، «مؤلم في حساباته»، «كله...

في حالات الصدام في الشوارع، أثناء حركات الاحتجاج، هناك منطقان لكل منهما فلسفته يحاول تسويق نفسه. يحدث ذلك في ظل غياب لغة الحوار أو مبدأ التفاوض. المنطق الأول منطق الجماهير المتظاهرة المحتجة على الأو...

ما مشكلة العرب؟ لماذا يتقدم غيرهم وهم يتخلفون؟ لماذا يزداد خصومهم قوة وهم يضعفون؟ لماذا تتقدم مشروعات: تركيا وإيران وإسرائيل وهم بلا مشروع؟ من الممكن كتابة موسوعات ومجلدات فى تحليل هذه الظاهرة الك...

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة