الفن والفنانون

في عيد ميلاده..

محمد منير "حكاية مصرية" وصلت العالمية

الوقت الأربعاء 10 أكتوبر 2018 8:34 م
 محمد منير "حكاية مصرية" وصلت العالمية

اليوم الثامن محمد منير

اليوم الثامن وكالات

محمد منير محمد أبا زيد جبريل متولي، ولد يوم 10 أكتوبر 1954، في قرية منشية النوبة بأسوان، واشتهر بين أبناء قريته بأنه ابن السيدة الوحيدة التي تتقن القراءة والكتابة.
تلقّى منير تعليمه المبكّر وقضى فترة الصبا في أسوان، قبل أن يهاجر مع أسرته للعاصمة بعد غرق قرى النوبة تحت مياه بحيرة ناصر، التي خلّفها السد العالي، في أوائل السبعينيات.
تخرّج في قسم الفوتوغرافيا والسينما والتلفزيون من كلية الفنون التطبيقية في جامعة حلوان. وأثناء دراسته استمع إليه زكي مراد النوبي، فأوصى عبد الرحيم منصور، الشاعر المعروف آنذاك بالاستماع إليه، وكبرت الدائرة لتشمل المطرب والملحن المغمور وقتها أحمد منيب، فأخذ في تدريب منير على أداء ألحانه وألحان غيره النوبية.
بدأ محمد منير مسيرته الاحترافية في الغناء مكوّنًا فرقة موسيقية ضمّت إلى جانبه كلًّا من الشاعر عبد الرحيم منصور، والمطرب أحمد منيب، وفي وقت لاحق، انضم إليهم الموسيقار هاني شنودة وفرقته "المصريين". وأصدر ألبومه الأول "بنت ولد" عام 1978، ولكنه لم يلاقِ نجاحًا لافتًا، ومن بعده ألبوم "علموني عينيك" الذي صادف بعض النجاح.
عرف طريق الشهرة عام 1981 مع صدور ألبوم "شبابيك"، الذي حقق مبيعات هائلة، وفي هذا الألبوم انضم إلى فريق العمل الموسيقار يحيى خليل بفرقته التي تولت توزيع الألبوم بالكامل، ليكون محمد منير هو أول مطرب عربي يقدّم موسيقى الجاز، وقد صُنّف ألبوم "شبابيك" بعد ذلك بسنوات من ضمن أفضل الألبومات الموسيقية العربية والأفريقية في القرن العشرين.
عرف منير طريق العالمية عندما وقع عليه اختيار المخرج يوسف شاهين ليشارك في 1986 في فيلم " اليوم السادس" مع الراحلة العالمية داليدا، وبعدها وجد احتفالًا خاصًّا من الثقافة الألمانية، باعتباره أول مطرب يمزج ما بين موسيقى الجاز والسلّم الخماسي الفرعوني والموسيقى الشرقية الحديثة.
شارك منير كممثل في أعمال عدة مميزة، منها المسرحية الشهيرة "الملك هو الملك"، وبعدها حمل لقب "الكينغ"، كما شارك في بطولة أفلام: حدوتة مصرية، والمصير، ويوم حلو ويوم مر، وليه يا هرم، واشتباه، وشباب ع كف عفريت، واليوم السادس، ودنيا، ومفيش غير كده، وحكايات الغريب، والبحث عن توت عنخ آمون.
أصدر منير 26 ألبومًا غنائيًّا طوال مسيرته الفنية التي امتدت 41 عامًا، من أشهرها "اتكلّمي" سنة 1983، و"بريء" عام 1986، و"وسط الدايرة" عام 1987، و"شوكولاته" 1989، و"في عشق البنات" عام 2000، و"أنا قلبي مساكن شعبية" عام 2001، و"الأرض، السلام" عام 2002، و"أحمر شفايف" عام 2003، و"حواديت" عام 2004، و"مبارح كان عمري عشرين" عام 2005، و"طعم البيوت" عام 2008، و"رباعيات في حب الله" عام 2009. بعدها توقّف منير عن إصدار الألبومات لمدة 4 سنوات تقريبًا، قبل أن يطلق ألبوم "يا أهل الطرب والعرب" عام 2012.
فاز الفنان محمد منير بجائزة أفضل مطرب في مسابقة MEMA يوليو 2008، كما حصل على جائزه السلام من قناه CNN عن ألبوم "الأرض السلام"، والجائزة الماسية من "باما أووردز"، وفاز بالجائزة البلاتينية لأحسن مطرب مصري وعربي عن أغنية "ياسمينا"، التي شاركه الغناء فيها المطرب العالمي عادل الطويل، مع فريق "إيش أوند إيش"، أشهر الفرق الغنائية العالمية حاليًّا، واستحق جائزة شركة يونيفرسال العالمية، بعد أن وزعت الأسطوانة التي تضم أغنية "تحت الـياسمينا" 700 ألف نسخة، محققة أعلى نسبة توزيع في ألمانيا، وحصل في العام نفسه وعن الأغنية نفسها، باللغتين العربية والإنكليزية، على المركز الثالث في الاستفتاء الجماهيري الذى نظمته قناة "بروسفن" لمسابقة أفضل أغنية في ألمانيا، كما حصل أيضًا على جائزة Honorable Award عام 2005 عن فيلم "دنيا"، وفازت أغنيته "الليلة يا سمرة" في استفتاء الـ BBC لأفضل 50 أغنية أفريقية في القرن العشرين.
حمل لقب أشهر عازب في الوسط الفني المصري، ولكن في مسيرته تجربة خطوبة مع الفنانة نجلاء بدر، وزواج قصير جدًّا لم يتعدَّ الشهرين من السيدة داليا يوسف.

 

 

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة