أخبار وتقارير

ناشدوا الرئيس هادي تعيين شخصيات نزيهة..

مواطنون: لجنة إعادة إعمار عدن  (شخوص فاسدة)

الوقت قبل 4 أشهر
مواطنون: لجنة إعادة إعمار عدن  (شخوص فاسدة)

اليوم الثامن مقاتلون جنوبيون امام مبنى حكومي دمره الانقلابيون

اليوم الثامن خاص (عدن)

عبر مواطنون عدنيون عن سخطهم حيال لجنة الاعمار التي شكلت في مدينة عدن للإشراف على اعادة اعمار المدينة التي دمرها الانقلابيون، جراء حربهم العدوانية التي شنت على الجنوب، وناشدوا الرئيس هادي تغييرها وتعيين شخصيات نزية لإدارة عملة اعادة الاعمار.

وقال مصدر حكومي لـ(اليوم الثامن) "إن لجنة اعادة الاعمار تشكل من شخصيات متهمة بقضايا فساد، الأمر الذي اثار سخط الناس في عدن"، فيما أبدى مواطنون تخوفهم من عرقلة مشروع اعادة الاعمار الذي توقف أكثر من مرة، جراء ما يقول مصدر حكومي انه نتيجة للصراع بين مسؤولين حول من الذي سيشرف على مشروع اعادة الاعمار.

وبحسب المصدر فقد تكونت لجنة اعادة الاعمار التي تكفلت بها دولة الكويت من محافظ عدن عبدالعزيز المفلحي ووكلا العاصمة عدن أحمد سالمين وغسان الزامكي وفهمي نعمان ووليد الصراري وانتصار مرشد ومنصور زيد ".

وقال محمد حسين مواطن في حي خور مكسر "دمر منزلنا بشكل كامل نتيجة الحرب ونحن منذ العام 2015م نسكن في بيت ايجار منذ ذلك الحين، ولم نقدر على دفع تكاليف اعادة اعمار المنزل الذي دمر نتيجة قصف بالدبابات على حي خور مكسر وكان منزلنا الأكثر تضررا جراء القذائف التي امطر بها الحوثيون المنزل".

وأضاف لـ(اليوم الثامن) "اللجنة التي اعلن عن اسماء شخوصها، لا نرى فيها خيرا لعدن، هي شخوص غارقة في الفساد منذ سنوات، والبعض منها متهم بصفقات مالية كبرى خلال السنوات الماضية وأبرزها مشاريع خليجي 20 الذي استضافته بلادنا واستفاد منه الكثير من رؤوس الفساد التي نراها اليوم تكرر من جديد".

وقالت المواطنة نعمة "ان عدن دمرت بشكل كامل ودمرت نفوس أهلها، وفوق هذا لا نرى اي أمل في اعادة اعمار بوتنا التي دمرتها الحرب العدوانية على عدن".

وطالبت المواطنة نعم دول التحالف العربي بالإشراف على اعادة الاعمار.. متهمة اللجنة المشكلة بالفساد ونهب اموال عدن وتدميرها.

وقالت لـ(اليوم الثامن) "نتمنى على دول التحالف العربي والرئيس هادي اعادة النظر في اسماء الشخوص التي اعلن عن اسمائها للإشراف على اعادة اعمار عدن، فهي شخوص فاسدة او على الاقل لن تكون نزيها في تدمير المشروع".

وعلق مصدر مسؤول في السلطة المحلية بعدن على موضوع اعادة الاعمار ، قائلا "اعترف لك بان هناك فساد كبير وكبير جدا في السلطة المحلية السابقة والحالية، والفساد مستمر لأن المخلوع صالح استطاع ان يغرس في الجنوب الفاسدين الذين مهمتهم نهب الأموال وتدمير اي مشروع ينهض بعدن".

وأضاف المصدر الذي (طلب عدم نشر اسمه) "إن الطرقات في عدن نفذت أكثر من مرة وتعرضت للتدمير نتيجة عدم جودة المواد المستخدمة، ولكن هذه المشاريع لا تزال تدر دخلا على المسؤولين لأنها مشاريع باستمرار".

وقال "ان الكثير من المسؤولين الحكوميين يحاولون كسب أكبر قدر من المال، خشية ان يتم اقالتهم، فكل ما يهمهم هو جمع المال لأنهم يرون انفسهم راحلون من المناصب وهذا ما جعل الفساد يستشري بشكل كبير".

 وقال المصدر التحالف العربي والرئيس هادي بضرورة تعيين اشخاص نزيهة للإشراف على عملية اعادة الاعمار.

 من جهته، علق الكاتب سعيد عبدالله بكران على مشروع اعادة اعمار عدن، قائلا "إن منصور زيد مدير مكتب المحافظ عيدروس المحافظ السابق طبعاً عضو لجنة الإعمار للمحافظ المفلحي لما كان ضمن فريق عيدروس كان سارقا وحجر عثرة وأي شيء تحبه قوله فيه عادي، وجود نفس الشخص ضمن فريق المفلحي يعد أحد علامات تعافي عدن أو على الأقل إعمل نفسك ميت حتى ما تحرج مهاتير محمد وتعرقل جهود النهضة الدنيا لس بخير يا جماعة".

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة