أخبار عربية وعالمية

إحكام سيطرته على حقل الشرارة النفطي..

صحيفة: روسيا نقلت تعزيزات عسكرية للجيش الليبي عبر سوريا

الوقت Tuesday 30 June 2020 5:48 pm
صحيفة: روسيا نقلت تعزيزات عسكرية للجيش الليبي عبر سوريا

اليوم الثامن الجيش الليبي

اليوم الثامن واشنطن

قالت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ الأمريكية، إن روسيا نقلت خلال الأسابيع الأخيرة تعزيزات عسكرية إلى الجيش الليبي عبر سوريا؛ لمساعدته في الحفاظ على المواقع التي يسيطر عليها، عقب الانحساب من غرب البلاد.

ونقلت الصحيفة، عن مسؤولين أوروبيين وليبيين، قولهم إن ”متعاقدين عسكريين روسا ساعدوا، الجيش الليبي لإحكام سيطرته على حقل الشرارة النفطي الأسبوع الماضي.

وقبل أيام، قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، إن ”مرتزقة روسا ومن جنسيات أخرى دخلوا حقل الشرارة النفطي“، بعدما اتهمت أطرافًا أجنبية (لم تسمها) بمحاولة منع تشغيل الحقل.

ولاحقا، أعلن حراك للقبائل في المنطقة الشرقية إعادة فتح الحقول والآبار مع تفويض الجيش الليبي في التفاوض حول الإيرادات، حيث تخضع معظم الحقول الرئيسة لسيطرة قوات الجيش.

ويقول متابعون إن حكومة الوفاق في طرابلس، حيث مقر مؤسسة النفط أيضا، تستخدم إيرادات البلاد النفطية في تمويل الميليشيات التي تقاتل الجيش الوطني.

وقالت الصحيفة الأمريكية، في تقرير نشرته الإثنين، إن روسيا أرسلت تعزيزات عسكرية لمساعدة الجيش الليبي، عقب الانحساب من المنطقة الغربية، في محاولة للحفاظ على حقول النفط والمناطق الاستراتيجية التي يسطير عليها.

وأضافت أن ”طائرات شحن روسية قامت خلال الأسابيع الأخيرة برحلات مستمرة من القاعدة الروسية في سوريا إلى ليبيا“.

وتضيف أن ”مسؤولين عسكريين أمريكيين يعتقدون أن هذه الطائرات نقلت معدات عسكرية وأسلحة أو قوات إلى الجيش الليبي“، متابعة: ”أرسلت روسيا أيضاً طائرات من طراز ميغ 29، ونظام رادار متطور“.

رغم ذلك، زعمت الصحيفة الأمريكية، أن روسيا بدأت تتخلى عن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، بعد الانسحاب من المنطقة الغربية.

وقالت ”وول ستريت جورنال“ إن موسكو، التي استقبلت رئيس مجلس النواب عقيلة صالح مؤخرًا، يبدو أنها تبحث عن حليف بديل للمشير حفتر في ليبيا.

ونقلت الصحيفة عن فردريك ويري، الملحق العسكري الأمريكي السابق في ليبيا، والمحلل في معهد كارنيغي للسلام الدولي، قوله إن ”الروس لن يتمسكوا بحفتر، ويحاولوا استغلال جميع الأوراق المتاحة أمامهم، وأياً كانت النتائج السياسية، فإن لديهم ما يكفي من خطوط النفوذ“.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة