أخبار وتقارير

خلال افتتاح الدورة الرابعة للجمعية الوطنية..

تقرير: "الجنرال أحمد بن بريك".. رسائل غير مشفرة للإقليم والعالم

الوقت الأربعاء 16 يونيو 2021 10:45 م
تقرير: "الجنرال أحمد بن بريك".. رسائل غير مشفرة للإقليم والعالم

اليوم الثامن الجنرال أحمد سعيد بن بريك رئيس الجمعية الوطنية عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي - أرشيف

اليوم الثامن عدن

"نعيش في الربع الساعة الأخيرة، للحصول على الاستقلال الوطني للجنوب"، عبارة اختصر بها الجنرال البارز أحمد سعيد بن بريك، خاطبه في افتتاح الدورة الرابعة للجمعية الوطنية الجنوبية، بحضور رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي السيد عيدروس الزبيدي ومحافظ عدن السيد أحمد حامد لملس، وقيادات سياسية وعسكرية وأمنية بارزة.

وقال بن بريك "تنعقد هذه الدورة ونحن نعيش الربع الساعة الأخيرة، لانتزاع النصر، وفاء للشهداء ولشعب الجنوب العظيم الصامد امام كل التحديات والحروب".. مهاجما القوى السياسية المعادية لشعب الجنوب والتي تحاول تصدر حرب الخدمات لمحاولة اخضاعه.

وأضاف "نقول لتلك العصابات التي لا تنتمي لهذه الأرض الطاهرة، عصابات حاقدة، تنتزع خبز الفقراء من افواههم، ولكن نقول لهم هيهات، شعبنا لا يزال ملتفا حول قيادته وفاءا للشهداء، وحاملا علم الجنوب، ليقوده المجلس الانتقالي نحو النصر.

وقال "نحن في هذه الدورة لدينا عدة رسائل منها المخفية ومنها العلنية، والآن هم يسمعوني ويتربصون لكل حرف أقوله هنا، ونحن نقول شعبنا بخير وقيادته بخير، وقواتنا المسلحة البطلة في اتم الاستعداد جاهزة لدعس كل مرتزق".

واستهل بن بريك رسائله للتحالف العربي، قائلا "نود من خلال هذه الدورة التأكيد على الاحترام والتقدير للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، وننوه إلى أن الدورة هذه جاء في عنوانها "استكمال اتفاق الرياض، ونحن مع اتفاق الرياض وانجاحه لا افشال وسنستمر في هذا الاتفاق".

وطالب بن بريك "التحالف العربي بإلزام من وصفهم بالأقزام، بالجلوس للحوار لتنفيذ بنود اتفاقية الرياض، ورفع المعاناة عن الشعب".

وخاطب بن بريك التحالف العربي بقيادة السعودية، قائلا "لقد امتزجت دماء أبناء الجنوب بدماء ابنائكم، ونحن من سوف يدافع عنكم فيما إذا تعرضت السعودية أو الامارات او أي من دول التحالف العربي، وسنكون في مقدمة الصفوف للدفاع عنكم".

ووجه بن بريك رسائل شديدة اللهجة للأطراف اليمنية المحلية، محاطبا "نقول لأصحاب المشاريع الصغيرة من المكونات والائتلافات، احفظوا فلوسكم، لأن شعبنا في الجنوب، سيظل صامدا حول قيادته، والحاضنة الشعبية في كل مكان للمجلس الانتقالي، هذا المجلس الذي حاولوا اختراقه وفشلوا".. مؤكدا انهم ليسوا من الناس الذين ينسحبون من منتصف الطريق، نحن نرسي ثقافة الشفافية، نختلف ونتفق، نتحاور ونختلف ونتفق، تحت رعاية هذا القائد البطل الرئيس عيدروس الزبيدي".

ووجه الجنرال بن بريك رسالة إلى "الاشقاء في الجمهورية العربية اليمنية، نحن نقبل بالجوار، وان نكون متعايشين، لأن القيادات التي معكم، ستسقط في نهاية المطاف، لأنها قيادة فاشلة"؛ في إشارة الى حكومة المنفى اليمنية والسياسيين الشماليين.

ورحب بن بريك "بأي قيادة يمنية تريد تسوية الأمور، والعودة الى ما قبل مايو 1990، وبتالي يكون (يمنكم آمن وجنوبنا آمن)، وبذلك نحقق الوئام والاستقرار والتنمية للشعبين الشقيقين والجاريين".

وبعث بن بريك رسائل إلى من وصفهم بأصحاب المكونات والائتلافات، الذين قال انهم حصلوا على "تمويل" خارجي، للقيام بأنشطة مناهضة للجنوب.. مخاطبا تلك القوى "بأن من اليوم ستكون امامكم رايات النصر، ولكن نعطي فرصة للأخوة الجنوبيين، واستكمال الحوار الجنوبي الجنوبي، للركوب في السفينة".. مؤكدا ان غاية المجلس الانتقالي الجنوبي، تتمثل في انتزاع الاستقلال الوطني والنصر وبالعيش الكريم لشعبنا".

وجه بن بريك رسائل للمجتمع الدولي قائلا "أنتم من جاب من جاب هذه البلاوي التي تعيشها شعوب المنطقة، وبالتالي أنتم من بيده نزع فتيل الفتن في الشرق الأوسط".

وأضاف "العالم امامنا أصبح غريقاً، ونحن ندرك تماما كل صغيرة وكبيرة، وعليكم ان لا تصدقوا كل ما ينشر في مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن نحن بقيادة الرئيس عيدروس الزبيدي، نقود السفينة الى بر الآمان، وبأقل التكاليف، ونتخذ كل الإجراءات، نحن نحقق من اللقاءات مع كيانات المجتمع، ونطمأن إخواننا في كل المحافظات باننا سنعيش في الازدهار في دولة تحقق كل متطلبات الحياة الكريمة لشعبنا، وتأمين مصالح الأخرين ممن يؤمنون بمصالح الجنوب".

وخاطب بن بريك "الأطراف التي تحشد في جبال شقرة والعرقوب، بان عليهم الكف عن التحشيد، فلا تغركم الأموال التي تدفع لغزو الجنوب مرة أخرى، لأننا لا نريد ان نسفك دمائهم، اقولها بصريح العبارة، نحن أقوياء وسنحقق النصر، لأننا نمتلك أوراق سيعرفها القاصي والداني، أوراق بيد الرئيس عيدروس الذي يقودنا بحنكة إلى بر الآمان، لدينا أوراق قوية وستطيح بكل عدو للجنوب".

وشدد بن بريك على القيادات العسكرية والأمنية بالانضباط العسكري وتأهيل القيادات وكوادر جيش الجنوب في المستقبل، حب الوطن أولى من كل مصالح".

وتوجه بن بريك إلى كل أبناء الجنوب الذين في أبين وشبوة ووادي حضرموت والمهرة، ونؤكد لهم اننا على عهدنا في تحرير هذه المدن من العناصر الإرهابية الموجودة في مدنهم، لأننا نمتلك اوراق وخطط لإزاحة "الكاهن المريض"، نحن نسير بخطوات ثابتة، لأننا نحافظ على جنودنا وشعبنا، ونحن نواجه العناصر الارهابية التي نعرف جيدا تحركاتها".

وأكد الجنرال العسكري الجنوبي والسياسي البارع، انهم يمتلكون ادلة على ان جبهة الطرية بأبين، سلمت لعناصر القاعدة وداعش باسم الشرعية، ونحن نعرف بالعناصر (الضيوف) الذين يقطنون عندهم".

وقال "نطمأن شعبنا اننا موجودون على الأرض وفي السياسة".. مؤكدا ان أبناء أبين وشبوة وحضرموت سيكونون في الموعد لتطهير المدن من العناصر الإرهابية".

وأكد بن بريك "أنه من اليوم سيشهد العالم العتد التنازلي للإرهاب وللمرتزقة".. مؤكدا ان الجنوب يعيش من اللحظة الثورية إلى بناء الدولة، وستشهدون ذلك بالملموس في كل مدن الجنوب".

وختم الجنرال بن بريك خطابه بالتأكيد على ان لا مشروع على الساحة الجنوبية، الا مشروع المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة الزعيم البطل الرئيس عيدروس الزبيدي، ندعو للحوار لكل من يؤيد مشروع الاستقلال".

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة