الاقتصاد

تأثير المقاطعة يتخطى توقعات نظام الحمدين..

قطر تقترض 4 مليارات يورو لشراء مقاتلات التايفون

الوقت الخميس 12 يوليو 2018 10:38 ص
قطر تقترض 4 مليارات يورو لشراء مقاتلات التايفون

اليوم الثامن مقاتلة تايفون

أكدت وكالة «بلومبرج» العالمية أن تأثير المقاطعة العربية للنظام القطري وصلت إلى أبعاد لم يتوقعها الكثيرون، حتى داخل الحكومة القطرية نفسها، حيث بلغ مدى تأثر النظام القطري ماليا واقتصاديا إلى عدم قدرته على تمويل شراء طائرات التايفون المقاتلة بشكل مباشر والسعي للحصول على أموال لإبرام هذه الصفقة من البنوك. وذكرت الوكالة المرموقة في تقرير لها، نقلا عن أشخاص على دراية بالموقف، أن قطر تسعى لجمع أكثر من 4 مليارات دولار من البنوك لتمويل شراء الطائرات المقاتلة من طراز «يوروفايتر تايفون».

ونقلت الوكالة الإخبارية عن هؤلاء الأشخاص، الذين لم يكشف عنهم بسبب سرية المحادثات، أن الحكومة تعمل مع المستشارين الماليين بشأن الصفقة التي ستدعمها وكالات ائتمان التصدير. ودعت قطر المقرضين للمشاركة في القرض، حيث يمكنهم الانتهاء من الصفقة في غضون شهر.

وقال شخصان آخران إن قطر تجري أيضا محادثات مع البنوك ووكالات التصدير الائتماني من إيطاليا وفرنسا والمملكة المتحدة لجمع مليارات الدولارات في شكل قروض لصفقات دفاعية أخرى.

وأشارت بلومبرج إلى أن النظام القطري يسعى بكل الطرق الى تعزيز دفاعاته بعد أن قررت الدول العربية الأربع: مصر والإمارات والسعودية والبحرين قطع علاقتها الدبلوماسية والاقتصادية معه في يونيو 2017، بعد اتهامها بتعزيز علاقتها مع النظام الإيراني وتمويل الإرهاب.

وطلبت قطر في شهر ديسمبر الماضي شراء 24 طائرة تايفون في صفقة قيمتها 5 مليارات جنيه استرليني (6.6 مليار دولار). ويخضع العقد لشروط التمويل وستأتي الدفعة الأولى في موعد لا يتجاوز منتصف هذا العام. وجاء هذا الأمر بعد أن قالت الدولة إنها تعتزم شراء عشرات الطائرات الرافال من شركة داسو للطيران ايه.إس.إف إضافة الى 24 طائرة طلبتها بالفعل، ووافقت على شراء ما يصل إلى 36 مقاتلة من طراز «اف 15».

وأعرب عدد كبير من الخبراء والمحللين الإستراتجيين عن دهشتهم من شراء قطر هذا العدد الكبير من الطائرات، مشيرين الى أن النظام القطري لا يمكنه تشغيل هذه الطائرات بمفرده وأنه سيعتمد على مرتزقة في كل الأحوال لتشغيلها. وكشفت الوكالة عن حجم ما أبرمه النظام القطري من تعاقدات عسكرية منذ يونيو العام الماضي حتى الآن والذي بلغ نحو 37 مليار دولار توزعت على صفقات أبرمت مع دول الولايات المتحدة، وايطاليا وفرنسا، لافتة الى أن الصفقات جاءت لشراء 36 طائرة «اف 15» من الولايات المتحدة بقيمة 12 مليار دولار في شهر يونيو، إضافة الى 5.9 مليار دولار لشراء سبع قطع بحرية من إيطاليا في شهر أغسطس الماضي. كما دفع النظام القطري 1.1 مليار دولار للولايات المتحدة لحزمة دعم لطائرات اف 15 في شهر نوفمبر 2017، بجانب 14 مليار دولار لفرنسا في عقد لشراء 12 طائرة مقاتلة من طراز رافال، و490 عربة مدرعة من صنع شركة نيكستر، وصفقات أخرى غير دفاعية في ديسمبر، اضافة الى 3.7 مليار دولار لشراء 28 طائرة مروحية عسكرية.

وتكشف الصفقات العسكرية الكثيرة التي أبرمها النظام القطري منذ العام الماضي شعوره بالقلق الشديد، إضافة الى رغبته في استمالة دول الغرب الى صفه في مواجهة دول المقاطعة بإبرام صفقات عسكرية ضخمة يعلم الجميع أنه يفقتد للقدرة والخبرة العسكرية والأفراد المدربين على تشغيلها.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة