أخبار عربية وعالمية

آخر نظريات المؤامرة..

هل كانت الأميرة ديانا حاملًا عند وفاتها؟‎

الوقت الاثنين 24 سبتمبر 2018 9:53 ص
هل كانت الأميرة ديانا حاملًا عند وفاتها؟‎

اليوم الثامن الملياردير محمد الفايد والد دودي كشف عن سر خطير أخبرته به ديانا خلال مكالمة هاتفية قبل الحادث في عام

انتشرت شائعات في الآونة الأخيرة تُفيد بأن الأميرة ديانا كانت حاملًا عند وفاتها منذ أكثر من 20 عامًا، ليُشكل ذلك أحدث النظريات حول وفاتها في 1997.

وبناء على ذلك، كشف الدكتور ريتشارد شيفرد، الذي قام بالتشريح الثاني لجثة الأميرة ديانا عقب وفاتها في حادث سيارة مع صديقها دودي فايد، حقيقة الأمر وفقًا لصحيفة “ديلي ستار” البريطانية.

وقال شيفرد، الذي فحص أكثر من 23 ألف جثة، إنه لم يكن هناك دليل على أن الأميرة ديانا كانت حاملًا، ولكنه أضاف في تعليقاته أن بعض النساء يشعرن ويقلن إنهن حوامل من لحظة الحمل فهل كانت واحدة من هؤلاء؟”.

وأضاف الدكتور: “الأشخاص دائمًا ما يسألونني هل كانت جميلة هل كانت سلمية؟ “هل كانت حاملًا؟، وكنت دائمًا أؤكد أنني لم أقل أبدًا أي شيء”.

وكان الملياردير محمد الفايد والد دودي، قال إن ديانا أخبرته خلال مكالمة هاتفية قبل الحادث أنها حامل من ابنه في عام 1997.

وفي عام 2007 زعم تحقيق صحافي فرنسي أن الأميرة كانت حاملًا في عشرة أسابيع عندما قتلت في حادث مصرعها.

يذكر أنه في الحادي والثلاثين من أغسطس لعام 1997 أصيبت الأميرة ديانا بإصابة قاتلة في حادث سيارة بنفق جسر ألما في باريس، الحادث الذي أسفر عن مقتل كل من دودي الفايد المُصاحب لديانا وكذلك السائق هنري بول القائم بأعمال مدير الأمن بفندق الريتز بباريس.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات


 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة