أخبار عربية وعالمية

اقتراح إنشاء جيش أوروبي..

ترامب يهاجم ماكرون بشدّة

الوقت الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 8:30 م
ترامب يهاجم ماكرون بشدّة

اليوم الثامن ماكرون يثير غضب ضيفه الأميركي في احتفالات الذكرى المئوية للحرب الأولى

اليوم الثامن باريس

شن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء هجوما على حليفه الفرنسي الفرنسي، منتقدا مرة جديدة اقتراح إيمانويل ماكرون إنشاء جيش أوروبي وهامش شعبية الرئيس الفرنسي وذلك بعد يومين من عودته من باريس حيث شارك في احتفالات الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى.

وكتب ترامب على تويتر اليوم الثلاثاء "إيمانويل ماكرون اقترح إنشاء جيش خاص لحماية أوروبا من الولايات المتحدة والصين وروسيا، لكن الأمر كان يتعلق بألمانيا في الحربين العالميتين الأولى والثانية".

وأضاف "كيف يمكن أن يحصل هذا في فرنسا؟ لقد بدؤوا بتعلم الألمانية في باريس قبل أن تصل الولايات المتحدة"، مشيرا كما يبدو إلى الاحتلال الألماني خلال الحرب العالمية الثانية وداعا الرئيس الأميركي فرنسا إلى تسديد المدفوعات لحلف شمال الأطلسي. ويطالب الرئيس الأميركي بانتظام الدول الأوروبية الأعضاء في حلف شمال الأطلسي بزيادة مساهماتها العسكرية، معتبرا أن الولايات المتحدة تسدد قسما كبيرا من موازنة الحلف الأطلسي.

وفي تغريدة أخرى لاحقا كتب ترامب "المشكلة هي أن إيمانويل ماكرون يعاني من هامش شعبية ضعيف جدا في فرنسا، 26 بالمئة ومعدل بطالة يقارب الـ10 بالمئة".

وفي تغريدة أخرى كتب ترامب "إجعل فرنسا عظيمة مجددا"، مستعيدا شعاره الشهير خلال حملته الانتخابية "فلنجعل أميركا عظيمة مجددا".

ورفضت الرئاسة الفرنسية الثلاثاء التعليق على الفور على سلسلة تغريدات ترامب.

وقالت الرئاسة بعد دقائق على نشر تغريدات الرئيس الأميركي "نرفض الإدلاء بأي تعليق".

ونشر ترامب خمس تغريدات الثلاثاء بخصوص فرنسا وإيمانويل ماكرون في ما يتناقض مع التقارب الذي ظهر بين الرئيسين وخصوصا خلال زيارة الدولة التي قام بها الرئيس الفرنسي لواشنطن في ابريل/نيسان.

وكان الرئيس الأميركي ندد بعيد وصوله إلى باريس ليل الجمعة للمشاركة في إحياء ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى بتصريحات ماكرون "المهينة للغاية" التي ذكر فيها الرئيس الفرنسي الولايات المتحدة إلى جانب الصين وروسيا كدول تشكل تهديدا للأمن الأوروبي.

واقترح ماكرون الأسبوع الماضي إنشاء "جيش أوروبي فعلي" لحماية أوروبا، متحدثا أيضا عن ضرورة "حمايتها من الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة" في مجال المعلوماتية.

وزير فرنسي يعتبر تغريدة ترامب "دافعا إضافيا" لإقامة جيش اوروبي

واعتبر وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير الاثنين أن التغريدة العنيفة لدونالد ترامب حول الدفاع الأوروبي تشكل "دافعا إضافيا" لإقامة جيش مشترك للاتحاد الأوروبي، مشددا على ضرورة أن تؤكد أوروبا "سيادتها".

وأضاف ردا على سؤال لإذاعة فرنسا الدولية "عندما نقرأ هذه التغريدة فإنها تشكل دافعا إضافيا لإقامة هذا الجيش الأوروبي الذي يقترحه إيمانويل ماكرون".

إلا أن الوزير أضاف أن السؤال اليوم "ليس ما نرد به على ترامب بل ما لدينا نحن الأوروبيين من إرادة وما نحن قادرون على فعله".

وأكدت الرئاسة الفرنسية أن الجيش الأوروبي المعني لا يستهدف بأي حال الولايات المتحدة متحدثة عن "لبس" في ترجمة تصريحاته. وقال ماكرون في مقابلة مع ترامب "علينا أن نتقاسم بشكل أفضل العبء داخل الحلف الأطلسي".

واعتبر برونو لومير أنه على الإتحاد الأوروبي أن يكون قادرا على "الدفاع عن نفسه" خصوصا في مواجهة "التهديد الأساسي" الذي يشكله اليوم "الإرهاب الإسلامي".

وشدد الوزير الفرنسي على أن "أوروبا يجب أن تؤكد اليوم سيادتها ويجب أن تدافع عن مصالحها الاقتصادية وعليها أن تؤكد رؤيتها للضرائب العادلة والناجعة"، مؤكدا مجددا على إرادته في فرض رسوم أفضل على الشركات العملاقة في المجال الرقمي.

وتابع "عندما أرى مقاومة فرض رسوم على الشركات الرقمية العملاقة من جانب الإدارة الأميركية التي تبدي اليوم معارضتها لهذا الإجراء، فهذا سبب إضافي للقيام بفرض هذه الضرائب".

وتنشط المفوضية الأوروبية بدعم من فرنسا، منذ أشهر لفرض سريع على أرقام معاملات الشركات الرقمية العملاقة في المستوى الأوروبي، لكن المشروع يجد صعوبات في تجسيده بسبب معارضة بعض الدول مثل ايرلندا إضافة إلى تردد ألمانيا.

ودعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بدورها الثلاثاء أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ إلى إنشاء "جيش أوروبي حقيقي" وذلك بعد الجدل الشديد الذي أثاره هذا الاقتراح بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والفرنسي إيمانويل ماكرون.

وقالت ميركل "علينا وضع رؤية تتيح لنا أن نصل يوما ما إلى إنشاء جيش أوروبي حقيقي".

وذكّرت ميركل أيضا بأنها اقترحت "إنشاء مجلس أمن أوروبي مع رئاسة دولية يمكن من خلاله اتخاذ قرارات مهمة بشكل أسرع".

وأضافت بخصوص اقتراح تشكيل جيش أوروبي "ليس جيشا ضد حلف الأطلسي".

وتابعت "يمكن أن يشكل مكملا جيدا لحلف الأطلسي، لا أحد يريد أن يشكك في العلاقات الكلاسيكية".

وكانت فكرة إنشاء جيش أوروبي قد أثارت في السابق جدلا واسعا بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، كونها تعني انشاء قوة موازية لحلف الناتو، لكن دولا أوروبية داعمة للفكرة، نفت مرارا أن يكون الجيش الأوروبي قوة مضادة لقوات حلف شمال الأطلسي.

تحذير

تحذر صحيفة (اليوم الثامن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بأي وسائل النشر ورقية او الكترونية ما لم يتم الاشارة الى المصدر.

التعليقات

 

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة