أخبار وتقارير

خلال مقابلة مفتوحة أجرتها إذاعة "هنا عدن"..

لملس: اتفاق الرياض سيمضي نحو التطبيق طالما المملكة المشرفة عليه

الوقت الأحد 16 فبراير 2020 2:50 م
لملس: اتفاق الرياض سيمضي نحو التطبيق طالما المملكة المشرفة عليه

اليوم الثامن الأستاذ أحمد حامد لملس الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي

اليوم الثامن عدن

أكد الأستاذ أحمد حامد لملس الأمين، العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، القائم بأعمال رئيس المجلس، أن اتفاق الرياض سيمضي نحو التطبيق، وأن الحديث عن فشل الاتفاق أمر غير وارد بالمطلق ومستحيل طالما وهناك قيادة حكيمة ورشيدة للمملكة العربية السعودية هي من ترعى الاتفاق وتشرف عليه.

وأجاب الأمين العام في مقابلة مفتوحة أجرتها معه إذاعة "هنا عدن" وعدد من الصحف المحلية على هامش حضوره المناقشة العلنية للأطروحة المقدمة من الدكتور الباحث خالد بامدهف، صباح اليوم في كلية الآداب على السؤال الموجه إليه والذي جاء على النحو التالي :

س - الأستاذ أحمد حامد لملس، الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي، يجتهد ثالوث الشر والإرهاب الحوثي والإخوان (الإصلاح) والتنظيمات الإرهابية على وسم اتفاق الرياض بالفشل، معتبرين التباطؤ الموضوع تعسفا من قبل الحكومة الشرعية لبنود اتفاق الرياض فشلا!.. ماذا تقول في هذا الجانب؟

لملس : كيف يفشل والمملكة العربية السعودية حاضرة وراعية لذلك الاتفاق في ظل ما تتمتع به المملكة من قيادة حكيمة ورشيدة تتمثل في قائدها وملكها العظيم سلمان بن عبدالعزيز.

وأقر لملس بوجود تأخير في تنفيذ بنود اتفاق الرياض، نافيا فشله وأنه لن يفشل على الإطلاق.

وأرجع لملس تأكيده بعدم السماح بفشل اتفاق الرياض، لعدة أسباب أهمها وجود الإرادة الجامحة من قبل قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي على تنفيذ اتفاق الرياض، بالإضافة لما يتمتع به هذا الاتفاق من رعاية كريمة وحازمة واهتمام بالغ للمملكة العربية السعودية بملكها ملك الحزم والعزم وإرادة ولي عهده الأمير محمد بن سلمان على إنجاح اتفاق الرياض.

ومن جانب آخر التقى الدكتور عبدالناصر الوالي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس القيادة المحلية بالعاصمة عدن، السبت، في مقر المجلس بمدينة التواهي، قائد الحزام الأمني قطاع المنصورة، كمال الحالمي، وقائد شرطة دار سعد، عدنان عياش.

وفي مستهل اللقاء رحّب الدكتور الوالي بالقائدين الحالمي وعياش، شاكراً جهودهما المبذولة لتثبيت دعائم الأمن والاستقرار في العاصمة عدن.

وشدد الوالي على أهمية تعزيز الجهود المبذولة والتنسيق بين القوات الأمنية بما يسهم في الحفاظ على الحالة الأمنية المستقرة التي تشهدها العاصمة عدن، ومكافحة الجريمة وضبط الخارجين عن النظام والقانون.

وناقش الاجتماع الآليات والإجراءات المتخذة لاستمرار الحملة التي تنفذها الأجهزة الأمنية في العاصمة عدن، لضبط الدراجات النارية والسيارات الغير مرقمة، والبناء والبسط العشوائي.

كما أكد الوالي على ضرورة أن تساهم الأجهزة الأمنية في إنجاح حملات التحصين الصحية التي ستنفذ قريبا، لحماية المواطنين ضد الأوبئة والأمراض في العاصمة عدن.

بدورهما القائدان الحالمي وعياش، أبديا استعدادهما للتعاون الدائم مع قيادة المجلس الانتقالي بما يخدم الأمن والاستقرار بالمدينة، مؤكدين تنفيذ المهام التي توكل إليهما من قيادة التحالف العربي وقيادة المجلس الانتقالي.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5973a5b41ca45.jpeg

الاعداد السابقة