أخبار عربية وعالمية

بحلول ربيع 2022..

تقرير: "الصحة العالمية" تحذّر مئات آلاف الوفيات بكورونا في أوروبا

الوقت الأربعاء 24 نوفمبر 2021 10:55 ص
تقرير: "الصحة العالمية" تحذّر مئات آلاف الوفيات بكورونا في أوروبا

اليوم الثامن منظمة الصحة العالمية

اليوم الثامن واشنطن

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن مئات الآلاف من الأشخاص قد يلقون حتفهم بسبب فيروس كورونا في أوروبا بحلول ربيع 2022، وقال فرع المنظمة في أوروبا، أمس (الثلاثاء)، إنه من المتوقع أن تواجه وحدات الرعاية الصحية في 49 دولة من بين 53 دولة في المنطقة الأوروبية عبئاً مرتفعاً أو حاداً ما بين الآن وحتى الأول من مارس المقبل.

ووفقاً للإحصاءات الحالية، من المتوقع أن يرتفع إجمالي حالات الوفاة بفيروس كورونا ليصل إلى أكثر من 2.‏2 مليون حالة بحلول الربيع المقبل، حسب وكالة الأنباء الألمانية. يشار إلى أن إجمالي حالات الوفاة تجاوز 5.‏1 مليون حالة.

وقالت المنظمة ومقرها كوبنهاغن، إنه يمكن الحيلولة دون وقوع ذلك باتخاذ إجراء فوري. وخلصت دراسة إلى أن ارتداء الكمامة بصورة عامة يمكن لوحده أن يمنع وقوع 160 ألف حالة وفاة بحلول الأول من مارس المقبل.

وقال المدير الإقليمي للمنظمة هانس كلوج، «من أجل التعايش مع الفيروس والاستمرار في حياتنا اليومية، نحن في حاجة لتبني توجه (اللقاح – بلاس)». وأضاف: «هذا يعني الحصول على جرعات اللقاح، والجرعات التعزيزية إذا تم توفيرها، بالإضافة إلى دمج إجراءات الوقاية في روتيننا اليومي».

وترى المنظمة أن هناك ثلاثة عوامل وراء الزيادة الحالية في حالات الإصابة بفيروس كورونا في الكثير من الأماكن.

أولاً، سلالة «دلتا» الأكثر قدرة على الانتشار التي تسيطر على المنطقة. ثانياً، ما أعلنته الدول لسكانها خلال الأشهر الأخيرة بأن فيروس كورونا لم يعد يمثل تهديداً عاجلاً، وقيامها بتخفيف إجراءات الوقاية مثل إلزامية ارتداء الكمامات. ثالثاً، استمرار وجود الكثير من الأشخاص معرضين لخطر الإصابة بالفيروس بسبب عدم حصول أعداد كبيرة على اللقاح.

وفي ألمانيا، أعرب ينس شبان، وزير الصحة في حكومة تسيير الأعمال، عن اعتقاده بأن النقاش الدائر حول تطبيق التطعيم الإجباري العام ضد «كورونا» لن يؤدي في الوقت الراهن إلى الهدف المنشود منه وكسر الموجة الحالية للوباء.

وفي تصريحات لمحطة إذاعة «دويتشلاند فونك»، قال الوزير الذي ينتمي إلى حزب المستشارة أنجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، أمس (الثلاثاء)، إن هذا النقاش «لن يحل مشكلتنا الخطيرة الراهنة».

وأضاف شبان: «لن نكسر هذه الموجة عن طريق تطعيم إلزامي سيأتي تأثيره بعد فوات الأوان، إننا يجب علينا أن نقلل المخالطات الآن وأن نتحرك على نحو حاسم على مستوى الدولة. ولهذا السبب لست أدري إن كانت كل هذه القوة التي لدينا في هذا النقاش مركزة على نحو صحيح في اللحظة الراهنة».

يذكر أن العديد من حكام الولايات الألمانية أعربوا مؤخراً عن تأييدهم لتطبيق مثل هذا التطعيم الإجباري. غير أن شبان أبدى تشككه حيال هذه الخطوة. وقال شبان إن التطعيم الإجباري لا يمثل قضية قانونية فحسب، بل إنه يمثل أيضاً قضية العلاقة بين الدولة والمواطن، «فهي قضية حرية ومسؤولية»، مشيراً إلى أن هناك بالإضافة إلى ذلك أسئلة مفتوحة تتعلق بكيفية تنفيذ هذه الخطوة.

وفي الوقت نفسه، أعرب شبان عن اعتقاده بأن مسألة أخذ التطعيم تمثل مسؤولية أخلاقية ومجتمعية.

تجدر الإشارة إلى أن ألمانيا سجلت رقماً قياسياً جديداً لعدد الإصابات بفيروس كورونا اليوم، حيث سجل معهد روبرت كوخ لمكافحة الأمراض معدل إصابة لمدة سبعة أيام بلغ 8.‏399 إصابة جديدة بالفيروس لكل 100 ألف شخص. ويمثل ذلك زيادة مقارنة بمعدل الإصابة الذي بلغ 5.‏386 إصابة الاثنين و4.‏312 إصابة في اليوم السابق.

وفي تطور جديد، حذرت وزارة الخارجية الأميركية من السفر إلى ألمانيا بسبب الانتشار الهائل الحالي لفيروس كورونا.

وارتبطت نصيحة وزارة الخارجية الأميركية من المستوى الرابع ذات الصلة بـ«عدم السفر» بتقييم جديد للوضع من قبل المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة