الاقتصاد

بعد أيام من وصول منحة سعودية..

تقرير: محافظ عدن يلتزم للطاقة المشتراة والأخيرة تمارس الابتزاز

الوقت الأحد 01 أغسطس 2021 12:58 ص
تقرير: محافظ عدن يلتزم للطاقة المشتراة والأخيرة تمارس الابتزاز

اليوم الثامن شركات الطاقة قامت عند منتصف ليل السبت بوقف 50% من إجمالي الطاقة المستأجرة

اليوم الثامن عدن

أقدمت الطاقة المشتراة في العاصمة عدن على اخراج 50 % من الخدمة عن سكان عدن، بدعوى عدم سداد مديونيتها للحكومة، في أول اجراء يتم بعد أيام من وصول المنحة السعودية للوقود، الأمر الذي يؤكد ان التيار الكهربائي، بات يستخدم من قبل اطراف على صلة بالحكومة ضمن الصراع مع الأطراف الجنوبية.

وقدمت السعودية منحة مشتقات نفطية لكهرباء عدن ومدن الجنوب الأخرى، الا ان الطاقة المشتراة التي تتبع مستثمرين من اخوان اليمن، لها اهداف سياسية من عملية الابتزاز التي تمارسها تجاه السلطة المحلية للعاصمة الجنوبية عدن.

وقالت مصادر حكومية لصحيفة اليوم الثامن ان محافظ العاصمة السيد أحمد حامد لملس تعهد خطيا بدفع كاملة مستحقات الطاقة المشتراة، مقابل ان تستمر في تقديم الخدمة للسكان، الا انه بعد الموافقة على هذه الوعود عادت الى قطع التيار الكهربائي وإدخال عدن في ظلام دامس.

وأعلنت المؤسسة العامة لكهرباء عدن رفض ملاك شركات الطاقة المستأجرة تعهد الحكومة وخطاب محافظ عدن ومناشدة المؤسسة حول إعطاء مهلة اسبوع حتى يتسنى للحكومة وضع الاجراءات للقيام بدفع المستحقات المالية حسب تعهد رئيس الحكومة .

وقالت المؤسسة في بلاغ صحفي – حصلت اليوم الثامن على نسخة منه – "إن شركات الطاقة قامت عند منتصف ليل السبت بوقف 50% من إجمالي الطاقة المستأجرة والمقدرة ب70 ميجا وات، ومن المتوقع صباح الأحد انها ستقوم بإخراج ال50% المتبقية عن الخدمة، وتأسف المؤسسة لهذا التصرف الذي يؤدي إلى تعطيل حالة الاستقرار التي شهدها التيار خلال الفترة الماضية".

وجددت المؤسسة دعوتها للحكومة والسلطة المحلية بضرورة التحرك فتوقف المحطات سيضاعف من ساعات الانقطاع ويغرق عدن بالظلام .

  وقال سكرتير محافظ عدن محمد الجنيدي في تصريح صحفي "دعما لجهود مؤسسة كهرباء عدن وسعيها الدؤوب للحفاظ على استقرار خدمة الكهرباء في العاصمة، ونظرا لرغبة شركات الطاقة المستأجرة بالحصول على تطمين رسمي يؤكد ضمان سداد مستحقاتها المالية للحيلولة دون توقيف محطاتها، وإزاء ذلك وحتى لا يمس الضرر أهلنا في العاصمة عدن، فقد أبلغني قبل قليل الأستاذ أحمد حامد لملس محافظ العاصمة عدن، تفهمه لطلب الإخوة في شركات الطاقة، وأكد استعداده لضمان سداد مستحقاتهم بخطاب رسمي تلتزم بموجبه السلطة المحلية بعدن بمعالجة وضع مستحقاتهم المالية في حالة لم تلتزم الحكومة بالإيفاء بتعهدها بسداد المستحقات خلال أسبوع واحد".

وأضاف "في الوقت الذي يُبدي فيه محافظ العاصمة عدن حرصه على ضمان الإيفاء بمستحقات شركات الطاقة، فإنه يؤكد بأنه لن يسمح بقطع امدادات الكهرباء عن عدن والمحافظات المجاورة في هذا الصيف الحار، معتبرا إياها مسؤولية أخلاقية ووطنية تقع على عاتق الجميع".

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة