مؤسسة اليوم الثامن للإعلام والدراسات..

مسار تجربة المجلس الانتقالي الجنوبي في مجال التنمية الاجتماعية: إنجازات وتحديات وآفاق مستقبلية

هذه الورقة تشمل محور التنمية الاجتماعية، وتأتي أهمية الورقة من كونها تناولت أبرز أنشطة ومنجزات المجلس الانتقالي الجنوبي خلال فترة تكوينه منذ العام 2017م، كما وأنها تتناول محاور مترابطة حول أهمية التنمية الاجتماعية، وأهمية تأهيل وتدريب الشباب والنساء ورعاية الاطفال والايتام وجوانب التخطيط المجتمعي في هذا الجانب كل هذه الخطوات تساعدنا للوصول الى تحقيق الامن والاستقرار المجتمعي

جانب من فعالية رسمية للمجلس الانتقالي الجنوبي - وسائل إعلام تابعة للمجلس

د. اشجان الفضلي
باحثة في مؤسسة اليوم الثامن للاعلام والدراسات
ورقة بحثية أعدتها د. اشجان الفضلي رئيس قسم البحوث الاجتماعية والإنسانية في مؤسسة اليوم الثامن للإعلام والدراسات

 المقدمة: التنمية الاجتماعية ضرورة لابد من الاهتمام بها لتحقيق تنمية شاملة لمجتمع ما, وهي تعبر عن مدى ترابط أفراد المجتمع الإنساني فيما بينهم ومدى حالة الانسجام والتوافق والوئام في ذلك المجتمع, وجميعها, تعمل باستخدام مهارات أفراد المجتمع وإدراكهم وإحساسهم بمجتمعهم المحيط ورغبتهم في التغيير المرغوب مجتمعيا للوصول إلى الرفاهية, إذ يهتم أفراد المجتمع المعني بالتنمية الاجتماعية بغرض إحداث أثر إيجابي نابع من إشباع حاجة من حاجات الفرد لضمان حياة مليئة بالإنتاجية والسلام المجتمعي أو حتى السلام الداخلي, فعند تكاتف الجهود بين أفراد ذلك المجتمع وتوحيد الرؤى لديهم لأجل الصالح العام والمصداقية في العطاء والشفافية في تعاطي الأمور نجد أن الجميع يتحرك مثل خلية نحل متماسكة ومتعاونة لضمان الحماية والسلامة والتعايش للجميع.

دوافع العمل التنموي الاجتماعي

أن مظاهر ضعف التنمية الاجتماعية يبرز في تدهور الأحوال والبيئات الاجتماعية، و في زيادة الأمراض والجراثيم, وتمثل هذه الجوانب السلبية تحديا ضخما, ومن ثم يجب أخذ هذه الأخطاء الماضية في عين الاعتبار عند وضع أية استراتيجية بديلة للتنمية , وكما برزت زيادة الفوارق الطبقية، وتدهور نوعية الحياة لدى فئة كبيرة من الناس, وزيادة الرغبة لدى المواطنين، وبخاصة الشباب في الهجرة، وازدياد مشاكل المواصلات والازدحام, وازدياد واضح في معدلات الفقر المدقع، نتيجة لزيادة عدد العاطلين عن العمل, وازدياد عجز الموازنات، والاعتماد على المعونات والمنح المالية الخارجية, وانخفاض معدل الاستثمار، إضافةً إلى ضعف ثقة المواطن بالحكومة

هذه الورقة تشمل محور التنمية الاجتماعية، وتأتي أهمية الورقة من كونها تناولت أبرز أنشطة ومنجزات المجلس الانتقالي الجنوبي خلال فترة تكوينه منذ العام 2017م، كما وأنها تتناول محاور مترابطة حول أهمية التنمية الاجتماعية، وأهمية تأهيل وتدريب الشباب والنساء ورعاية الاطفال والايتام وجوانب التخطيط المجتمعي في هذا الجانب كل هذه الخطوات تساعدنا للوصول الى تحقيق الامن والاستقرار المجتمعي.  

الأهداف

    زيادة المعرفة حول انجازات المجلس الانتقالي الجنوبي في الجانب الاجتماعي.

    التعرف على المجالات التي عمل بها الجانب الاجتماعي للمجلس الانتقالي الجنوبي 

    الخروج بتوصيات لتطوير العمل الاجتماعي للمجلس.

وبناء على ما سبق فسوف تتضمن هذه الورقة ثلاثة أجزاء وذلك على النحو التالي:

الجزء الأول: أهمية التخطيط والتنظيم في الجانب الاجتماعي.

الجزء الثاني: أنشطة التنمية الاجتماعية في الجانب الاغاثي والتدريب وحماية المرأة والطفل.

الجزء الثالث: المعوقات والتوصيات

 

الجزء الأول: أهمية التخطيط والتنظيم في الجانب الاجتماعي.

    يأخذ التخطيط الاجتماعي أشكالا مختلفة يتأثر بالمكان والزمان من جهة، وبتفاوت الأهداف من جهة أخرى، فالتخطيط الاجتماعي أسلوب تنظيمي يهدف إلى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية خلال فترات زمنية معلومة، وذلك عن طريق حصر إمكانيات المجتمع المادية والبشرية، وتوجيه هذه الإمكانيات وتحريكها نحو تحقيق أهداف المجتمع وغاياته في ظل الفلسفة الاجتماعية التي يريد أن ينمو في إطارها.

يشير مصطلح منظمات المجتمع المدني إلى جمعيات ينشئها أشخاص تعمل لنصرة قضية مشتركة. وهي تشمل المنظمات غير الحكومية، والنقابات العمالية، وجماعات السكان الأصليين، والمنظمات الخيرية، والمنظمات الدينية، والنقابات المهنية، ومؤسسات العمل الخيري. أما الميزة المشتركة التي تجمع بين منظمات المجتمع المدني كافة، على شدة تنوعها، فهي تتمثل باستقلالها عن الحكومة والقطاع الخاص على الأقل من حيث المبدأ ولعل هذا الطابع الاستقلالي هو ما يسمح لهذه المنظمات بأن تعمل على الأرض وتضطلع بدور مهم في أي نظام ديمقراطي  

 وبهذا الشأن اهتم المجلس الانتقالي الجنوبي منذ بداية تأسيسه بتشكيل مجموعة من المكونات المجتمعية؛ لتسهم في أحداث تغيير يجابي في المجتمع الجنوبي ومن ضمن هذه المكونات.

    تشكيل المجلس التنسيقي الأعلى لمنظمات المجتمع المدني (عدن – ابين – حضرموت)

تم توحيد الجهود والطاقات الشبابية من خلال تشكيل المجلس التنسيقي الاعلى لمنظمات المجتمع المدني في 2021م الذي يضم عدد ما يقارب من 150 مؤسسة محلية ومبادرة شبابية في محافظة عدن وهي خطوة ضمن أهداف المجلس الانتقالي الجنوبي؛ لتعزيز العمل المدني بعد فترة طويلة من الضعف والتهميش، وتتنوع المجالات التي تعمل فيها تلك المنظمات المحلية حيث تعمل بعضها في الجانب الحقوقي والاغاثي والاجتماعي الثقافي والبعض في الجانب الصحي كل هذا التنوع  يلعب  دورا في نسق القيم و أنماط السلوك أو القواعد المتحكمة في السلوكيات العامة التي يشترك فيها أفراد المجتمع متمثلة في الآراء والأفكار للقيام ببناء تحتي يتمثل بعمليات الانتاج أو أنواع العلاقات القائمة بين الناس.

    تشكيل اللجان المجتمعية 2020م

تعد مشاركة المواطنين في تنمية مجتمعاتهم أحد القيم المجتمعية التي يحظى بها المجتمع المتقدم، فهي طريقة حياة لكل أفراد المجتمع ليكون مشاركا في صنع الفوارق التي تؤثر على حياته، لأنها مسؤولية حقيقية تقع على المواطن لتحقيق أهداف العدل والمساواة في الحصول على نصيب من الموارد وصنع القرار في المجتمع، حيث جاءت خطوة تشكيل لجان مجتمعية بديلا عن عاقل الحارة التي تعتبر دخيلة على المجتمع الجنوبي، بدأت تشكيل اللجان المجتمعية في التواهي بسبب تزايد المشاكل الامنية في المحافظة. وقد تم تدريب أعضائها على مفهوم المواطنة وقبول التنوع الديني والثقافي، ومهارات العمل الجماعي والتطوع ودمج كافة فئات المجتمع في التدخلات التنموية وذلك للحد من ظواهر التطرف والتشدد لدى الشباب والمجتمع، وتعكس معايير اختيار هذه اللجان التنوع الديني والجيلي والجنسي والأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، كما تضم ممثلين عن الجمعيات الأهلية المحلية والقيادات الشعبية.

تشكيل اتحاد نساء الجنوب 06/يناير/2024

·       انطلاقا من أهمية مشاركة المرأة الجنوبية واعتبارها نصف المجتمع ومساهم فاعل في التنمية اتجهت إدارة قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي لفتح المجال أمام النساء وإعطاءهن الحرية في تشكيل مكونهن والأخذ بأيديهن كأحد البدائل لانطلاق عجلة التنمية الشاملة.

تشكيل النقابات والاتحادات العمالية

استطاع المجلس الانتقالي أن يكتسب بعضا من الوجود والفعلية في بعض النقابات العمالية والجمعيات والاتحادات المهنية والإبداعية مع تكوين منظمات أخرى، وقامت نقابة المعلمين الجنوبيين بدورها الذي اعتبرته حكومة الفساد مقلقا ومزعجا لها ولسياستها.

·        صعدت بعض نقابات موظفي الخدمة المدنية نشاطها وبنفس الوقت الحصول على دعم ومساندة تلك المنظمات لأي خطوات قادمة قد يتخذها المجلس وذلك من خلال تعبئة وتحريك وحشد الشارع على اعتبار إن المجتمع المدني هو صوت الشعب وضميره.

    تشكيل منسقيات جامعة عدن /ابين /لحج /حضرموت

إن المشاركة التي نقصدها والتي تعد فعالة في إحداث التنمية هي إسهام الإنسان الواعي الذي يستند إلى وضوح الأهداف وتحديد الوسائل, فجهل الإنسان بالواقع الاجتماعي نتيجة لسلبيته تجعله بعيدا عن الانتماء أو أي التزامات ينبغي القيام بها, ومن هنا يقع على كاهل الصفوة مسؤولية جعل الأفراد أكثر مشاركة من خلال تدعيم المبادئ الديمقراطية, ونتيجة لاهتمام قيادة المجلس الانتقالي بهذه الفئة تم الاعلان عن تشكيل منسقية جامعة عدن في 2020م قرار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي رقم (8) لسنة 2020م بشأن تشكيل منسقيات المجلس بكليات جامعة عدن وتفويض عضو هيئة رئاسة المجلس رئيس القيادة المحلية للعاصمة عدن باستكمال اصدار قرارات تشكيلها.

والقرار رقم "14" لسنة 2021، بشأن تشكيل منسقيات المجلس الانتقالي بكليات جامعة أبين. ومن ثم منسقية جامعة حضرموت ١٤ يونيو ٢٠٢٢م، حيث تتكون المنسقيات من هيئة ادارية ودوائر مثل دائرة المرأة والدائرة السياسية والدائرة الثقافية حيث قامت المنسقيات في الكليات المختلفة بالعديد من الاسهامات في تنفيذ الانشطة واقامة الدورات التدريبية وامسيات رمضانية توعوية وكثير من ورش العمل الهادفة.

تشكيل الهيئة المجتمعية.

تهتم بعدد من القضايا المجتمعية التي ظهرت مؤخرًا على الساحة، ووضع المعالجات الكفيلة للحد من تفاقمها. من جانب آخر، تسعى اتعزيز دور المجتمع المدني والجمعيات الأهلية العاملة في مجال برامج المُواطنة واحترام التنوع الديني والثقافي، وذلك لدعم العمل الأهلي بمظلة قانونية تيسر على مؤسسات المجتمع الأهلي العمل في المجالات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والبيئية لدعم خطط التنمية المُستدامة.

الجزء الثاني: انشطة التنمية الاجتماعية في الجانب الاغاثي والتدريب وحماية المرأة والطفل.

المجتمع عباره عن نسق اجتماعي مكثف، ومستمر في البقاء بفعل قواه الخاصة، ويضم أعضاء من الجنسين (ذكورا وإناثا) ومن جميع الأعمار، فالمجتمع جماعة من الأفراد الأحياء، وليس مجموعة من الأفكار المجردة.

ومجتمعنا الجنوبي هو ذلك المحيط ذو الحدود الجغرافية التي تحتوي على مجموعة من الأفراد يتفاعلون مع بعضهم البعض في إطار من التنظيم والقوانين والعادات والتقاليد.

تهدف التنمية الاجتماعية الى حماية الهوية والثقافة الوطنية، وتطوير وتوظيف الموارد البشرية بطريقة كفؤة، وتحقيق العدالة والمساواة الاجتماعية، والانفتاح على العالم، مع الحرص على الحفاظ على الخصوصية الثقافية، ومحاربة الفقر والجوع والجريمة.

ويمكننا تصور الدور الذي تلعبه مؤسسات المجتمع المدني التي تهدف إلى تنفيذ أعمال خيرية غير ربحية وتجد قبولا من الجانب الحكومي، وهي تتبع المجلس التنسيقي الاعلى لمنظمات المجتمع المدني، إذ تتعاون جميعها بالإضافة إلى هيئة المرأة ودائرة المرأة والطفل والدائرة الشبابية ومركز التدريب والتأهيل، ومركز الاغاثة الانسانية ويمكننا القول إن جميع هذه المكونات تقوم بدورها بشكل تكاملي ومتشابك لتحقيق مصالح تنموية عامة للمجتمع.

-        دور هيئة التدريب والتأهيل في التنمية الاجتماعية

 يقوم مركز التدريب بمعالجة مخرجات التعليم والتأهيل لدخول سوق العمل، مثل التدريب على تكنولوجيا المعلومات، ومهارات إدارة الازمات، ومهارات التواصل والتفاوض، وحل المشكلات، ومهارات التنظيم والقيادة، بالإضافة إلى التدريب على الحرف المختلفة، وإدارة المشاريع الخاصة للحد من مشكلة البطالة، إذ يمكننا اعتباره عامل إيجابي، ففي حال لم يتحصل الشباب على هذا العنصر المهم في مسيرة حياتهم فانه وبلا شك لن يكونوا قادرين على إدارة شؤون حياتهم ومجتمعاتهم ولن ينخرطوا في أنشطة مجتمعية، لأنهم يفتقدون لبعض المهارات الحياتية اللازمة للتعامل مع الآخرين واثبات الذات. من جهة اخرى يقوم مركز التدريب والتأهيل بتدريب القيادات في المجلس الانتقالي لتطوير العمليات الادارية والتخطيطية.

-        دور دائرة المرأة والطفل في الأمانة العامة للمجلس

 لقد لعبت دائرة المرأة والطفل دور فاعل في كثير من الانشطة والفعاليات لصالح النساء والاطفال سواء في المدارس او في مؤسسات المجتمع المدني الخاصة بذوي الهمم منها, هناك استثمار للطاقات الشابة من خلال توسيع المشاريع أو فتح استثمارات جديدة لاستيعاب طاقات شبابية مهدورة عبثاً, فإقامة المشاريع للنساء لا تحتاج الى رؤوس أموال كبيرة, حيث نفذت العديد من الدورات للنساء في إدارة المشاريع الصغيرة ومن ثم منحهم الفرصة في الدخول في سوق العمل, خاصة دعم المرأة الساحلية في مجال اصطياد الاسماك في البريقة مما شجعهم على العمل الحر وبناء المستقبل. بالإضافة الى دورات في المنتجات الرائجة في سوق العمل وكذلك تكريم العاملات المتميزات في مجالاتهن المختلفة وعدة دورات في التمكين السياسي والتوعية بالقرار 1325وفي اكتوبر الوردي من كل عام تقام حملات توعية حول سرطان الثدي وايضا اغتنام الفرص في حملات مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي من الاعمال المميزة اعداد مسلسل توعوي عبر اذاعة هنا عدن بعنوان من حقي ان اعرف. اهتمت دائرة الشباب بالعديد من الفعاليات والمسابقات الثقافية والرياضية.

-        دور هيئة الإغاثة والأعمال الإنسانية في التنمية الاجتماعية

لعبت الاغاثة الانسانية دورا فاعلا في تقديم السلال الغذائية والمبالغ المالية لأسر الشهداء وغيرهم من الأسر المتعففة.

دور هيئة المرأة في التنمية الاجتماعية.

الخلاصة

الشاهد ان كل هذه الجهود المجتمعية والرؤى والأفكار التي يجسدها المجلس الانتقالي الجنوبي من خلال التخطيط السليم والتنفيذ المتقن وتتبعها بقواعد وقوانين وأنظمة تضمن تكاملها وترابطها للوصول إلى الهدف والغاية المنشودة لنقل المجتمع من حالة متأخرة إلى حالة متقدمة. وبالنظر إلى دوائر الامانة العامة والجمعية والوطنية والمؤسسات والمبادرات كنسق اجتماعي عام فإنه لا يمكن فهم هذا النسق إلا في ضوء تحليل العلاقات بين مكونات ذلك النسق وهي كالاتي:

1-  الخطط الاستراتيجية والدعم المادي الذي تستمده المؤسسات من خلال هيكلها التنظيمي.

2-  الشباب كأحد أهم العناصر الأساسية في النسق الاجتماعي.

3-  التنظيم الإداري للمؤسسة أو المبادرة وما يوثقه من نظم وقواعد وقوانين التي تحدد أدوار كل من يعمل في المؤسسة أو المبادرة وحقوق وواجبات كل فرد.

4-  المشاركة المجتمعية هي تناسق للأدوار التي يقوم بها الشباب والنساء والرجال والقيادات لإشباع حاجاتهم في حل مشكلات المجتمع وتوفير خدمات اجتماعية.

5-   أن النسق يتألف من مجموعة العناصر المترابطة مع بعضها البعض، ويسود بينها نوعا من التساند الوظيفي، إذ يتميز البناء الاجتماعي بوحدات مستقلة ولكنها مكملة لبعضها البعض، تعمل وفق نظام مؤسسي ذلك النظام الذي يجعلها مستقرة وفاعلة ومتعاونة لإحداث أثر إيجابي.

الجزء الثالث: التحديات..

*    أبرز التحديات التي تواجه منظمات المجتمع المدني الجنوبي هي التحديات السياسية وبالنظر الى واقع المنظمات الفاعلة في البلاد نجد ان المنظمات التابعة لحزب الإصلاح، ومليشيات الحوثي الإرهابية هي الأبرز من حيث النشاط والحضور والأقرب في علاقتها مع المجتمع والمحلي والدولي فمنذ تأسيس تلك المنظمات اصبحت لها قدرة أيضا على ربط علاقات مع المنظمات الدولية المانحة والحصول على الدعم لمشاريعها بشكل مستمر.  

   *  ضعف التمويل الخاص بمؤسسات المجتمع المدني الجنوبي وشحة الموارد المالية تمثل أبرز التعقيدات التي تواجه العمل المدني حيث تسعى الأطراف السياسية لاحتواء جمعيات ومؤسسات المجتمع المدني وتداخله مع العمل السياسي واستخدام المجتمع المدني لتحقيق أهداف سياسية.

   التحديات الثقافية تتمثل في ضعف ثقافة التطوع ووجود ظاهرة العزوف عن العمل الاجتماعي من المجتمع مما يتوجب تعزيزها من خلال وسائل الإعلام والمناهج الدراسية والمؤسسات الدينية في الوقت الذي يجب أن يتعاظم فيه دور المؤسسات الدينية فكلما ازدادت ثقافة التطوع أصبح المواطن مدركا لأبعاد العمل المدني والاجتماعي أتى العمل المدني بنتائج إيجابي.

   تقترب برامج منظمات المجتمع المدني في الجنوب إلى عمل الإحسان في حين إن عمل هذه المنظمات في بعض المجتمعات بات أقرب إلى المفهوم التنموي بحيث يوازي المؤسسات الحكومية وهذا يتطلب إعادة نظر وتجاوز فكرة الاحسان المباشر إلى العمل التنموي والتأهيل والتدريب للفئات المستهدفة من نشاط المنظمات للمساهمة في بناء المجتمع والمؤسسات الصحية والتربوية والترفيهية ومكافحة الأمية بدلا من فكرة تقديم المساعدات.

    تحديات إدارية: هي مجموعة من المشاكل التنموية والإدارية لدى صناع القرار، والتي تعيق العمل في جانب التنمية الاجتماعية، وتتمثل في تركيز كبار المسؤولين وصناع القرار على مصالحهم الشخصية بدلاً عن المصالح العامة، وشيوع الفساد، والمحسوبية.

    تحديات تخطيطية: تتمثل في عدم مشاركة الموظفين في عملية التخطيط التنموي، إذ أن الخطط تصل جاهزة للتنفيذ من دون مناقشة بأسلوب بيروقراطي، فضلاً عن ضعف الثقافة التخطيطية لدى القائمين على العمل التنموي.

    تحديات سياسيــة: تتأثر التنمية المجتمعية في غياب الاستقرار السياسي أي إن عدم الاستقرار السياسي وضعف مواكبة التطورات الاقتصادية الحديثة للظروف الدولية وعدم استقرار العملات المحلية والنظم التقليدية وإسراف المؤسسات الحكومية في الانفاق على الجوانب المظهرية غير المنتجة جميعها تعد عوائق ضد التنمية، وتفشي مظاهر الفساد، مثل الرشوة وتعيين الأقارب على حساب الكفاءات وغيرها من الظواهر المنتشرة تعد عائقا أمام التنمية.

    غياب الوعي السياسي لدى الشباب: إذ تسعى معظم الأسر إلى تربية أبناءها تربية صحيحة اجتماعياً وثقافياً، وتنمي فيهم روح العمل، ولكن عادة ما تهمل الجانب السياسي، لذلك لا يتم التحاور مع الشباب في المجال السياسي، مما يضعف دور الشباب السياسي وإهمال تنمية الوعي السياسي.

    التوصيات

·       الاهتمام بمنظمات المجتمع المدني الجنوبية لاسيما في العاصمة عدن ودعمها وتأهيلها-وتدريب الشباب النشطاء والعمل على توعيتهم بأهمية العمل المجتمعي ودوره في بناء المجتمع ورفع من مستوى الوعي لديه.

·       عقد ورش عمل لتدريب قيادات منظمات المجتمع المدني الجنوبية وكيفية ربط علاقات مع المنظمات الدولية ودعم القضية الجنوبية والتأكيد على ضرورة دعم الجنوبيين لاستعادة دولتهم في المحافل الدولية.

·       بناء علاقة شراكة مستدامة بين المجلس الانتقالي ومنظمات المجتمع المدني في الجنوب لما لذلك من أهمية في توطيد العلاقة بين المجتمع والمجلس لما يلعبه المجتمع المدني من دور في العمليات الانتقالية الناجحة.

·       التشبيك بين منظمات المجتمع المدني ذات الهدف الواحد لما يخدم القضية الجنوبية

·        توفير الحماية لقيادات المجتمع المدني الذين يتعرضون للتهديد والتخويف عند تبنيهم لقضايا مجتمعية وأمنية حساسة والدفاع عن المتضررين.

·        التركيز على الدور الرقابي والتنموي الذي يجب ان تلعبه منظمات المجتمع المدني في الجنوب وليس فقط على تقديم المساعدات الإنسانية.

·        تقديم رؤية مشتركة ما بين الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي ممثلة بدائرة الشؤون الاجتماعية ولجنة الشؤون الاجتماعية بالجمعية الوطنية فيما يتعلق بتنظيم عمل منظمات المجتمع الجنوبي الفاعلة ومتابعة سير عملها وإنجازها.

·       اتخاذ موقف صارمة وواضحة تجاه ممارسات ذيول الشرعية في الجنوب لما لتلك الممارسات من خطر على الجنوب أرضا وإنسانا وعليه اتخاذ اجراءات المناسب لمنع تمدد الشرعية الشمالية في الجنوب قبل أن تعزز تواجدها مرة أخرى.

                       المصادر

1-المشاركة المجتمعية ودورها في تنمية المجتمع، اشجان الفضلي، رسالة دكتوراه، كلية الآداب جامعة عدن, 2021م

الموقع الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي 2-

قناة عدن المستقلة 3-

  وسائل إعلام رسيمة تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي 4-   

 الموقع الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي 5-