حقوق وحريات

خلال الأشهر الأخيرة..

المقاومة الإيرانية: ست نساء تحت التعذيب في ظل نظام الملالي

الوقت Sunday 17 May 2020 2:45 pm
المقاومة الإيرانية: ست نساء تحت التعذيب في ظل نظام الملالي

اليوم الثامن سيدات وطالبين متفوقين من جامعة شريف الصناعية تم اعتقالهم في طهران ومدن أخرى

اليوم الثامن طهران

أصدرت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بيانًا ، تنشر فيه أسماء وصور 20 شخصًا بينهم ست سيدات وطالبين متفوقين من جامعة شريف الصناعية تم اعتقالهم في طهران ومدن أخرى. وقالت أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية إن هؤلاء من بين الكثيرين الذين اعتقلوا في الأشهر الأخيرة.
والمعتقلات الست: ”ناهيد فتحعليان“ و ”برستو معيني“ و ”زهراء صفايي“ و ”فروغ تقي بور“ و ”مرضية فارسي“ من العاصمة طهران ، و”سمية بيدي“ من مدينة كرج.
والطالبان المتفوقان في جامعة شريف الصناعية هما ”علي يونسي“ و”أمير حسين مراد“ ، اللذين تم القبض عليهما في 10 أبريل 2020 من قبل عناصر المخابرات التابعة للملالي وتم أخذهما تحت التعذيب.
علي يونسي هو صاحب ميدالية ذهبية في أولمبياد الفلك العالمي في الصين عام 2018 وقبل ذلك فاز بالميداليات الفضية والذهبية لأولمبياد الفلك الوطني في 2016 و2017. كما فاز أمير حسين بالميدالية الفضية الأولمبية في عام 2017.
وأقرّ السفاح غلام حسين إسماعيلي المتحدث باسم قضاء الملالي اليوم باعتقال كل من أمير حسين مرادي وعلي يونسي وقال إنهما كانا على ارتباط بمجاهدي خلق. ولغرض تضخيم ملفاتهما أضاف هذا الجلاد «إنهما قاما بأعمال إيذائية» و«كانا ينويان القيام بأعمال تخريبية». إضافة إلى ذلك «خلال تفتيش منازلهما تم العثور على مواد متفجرة تستخدم في عمليات التخريب».
وبدورها كشفت ”آيدا يونسي“ ، شقيقة ”علي يونسي“، في مقطع فيديو نُشر على حسابها على تويتر يوم 5 مايو ، عن مؤامرة وزارة المخابرات ضد شقيقها. قالت في هذا المقطع إن القضاء يعذب جسديا ونفسيا لانتزاع الاعترافات القسرية. لا أحد يتوقع منك أي صداقة (القضاء). ليلة (الاعتقال) قال أفرادك إنهم لم يجدوا شيئًا مريبًا في منزلنا. وأكد مفتش الملف عدة مرات أنه لا توجد مشكلة في ملف علي. كنت على حق عندما قلت أنك لا تهتم بمهنة أو تعليم أي شخص. نحن نعلم جيدًا أيضًا أنك لا تهتم بالطلاب. أنت لا تؤمن بحقوق المواطن، وإلا لما كان لدينا هجرة العقول في البلاد. ليس لديك أي دليل ضد ”علي“ ، لأنه إذا كنت قد قمت بنشره بالفعل مائة مرة.
وأكدت السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية، أن المعتقلين معرّضون للتعذيب والإعدام وكورونا.
وطالبت مرة أخرى الأمين العام للأمم المتحدة والمفوضة السامية لحقوق الإنسان ومجلس حقوق الإنسان والمنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان بالتحرك الفوري للعمل على إطلاق سراح هؤلاء السجناء وإرسال بعثات دولية لزيارة سجون النظام والالتقاء بهم.
كما أكدت المقاومة الإيرانية يجب أن ينشر نظام الملالي أسماء جميع المعتقلين ويحترم جميع حقوقهم وفقاً للاتفاقيات الدولية التي وقع عليها. التعذيب وسوء المعاملة ممارسة معروفة للنظام ضد السجناء السياسيين. منذ انتفاضة يناير2018، استشهد عدد كبير تحت التعذيب. منذ انتفاضة ديسمبر 2017 ، أستشهد عدد كبير من المعارضين تحت التعذيب.

التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة